حفلان لأشهر نجوم الباليه الروسي بالأوبرا.. مطلع أكتوبر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
نجحت دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور مجدى صابر، فى التعاقد مع أشهر وأهم نجوم الباليه بأعرق المسارح الروسية المتخصصة وهى (البولشوى – مارينسكى – ستانسلافسكي) لتقديم حفلين متتاليين على المسرح الكبير، وذلك فى الثامنة مساء الخميس والجمعة 3، 4 أكتوبر الجاري.

ويتضمن البرنامج مشاهد من أشهر الباليهات الكلاسيكية التي شكلت تاريخ هذا الفن في العالم منها بحيرة البجع، القرصان، كارمن، شهرزاد، الجمال النائم، سبارتاكوس، الحوريات ودون كيشوت، أداء الكسندر فولشكوف (العارض الأول فى مسرح البولشوي)، أوسكانا شوريك – إيفجيني إيفان شينكو – ألكسندر سافليف - إيرينا فارينتسيفا – إيفان ستينكوف (مسرح مارينسكي) وميخائيل بوخوف – ناتاليا ليدوفسكى (مسرح ستانسلافسكى) وغيرهم.

يشار إلى أن بداية فن الباليه فى روسيا ترجع إلى عهد القيصرة أن 1693 ـ 1740 حيث استقدمت من فرنسا "يابتست لاندى" أشهر مدربي البالية وقتِها، وافتتحت له عام 1735 أول مدرسة للبالية بمدينة سان بطرسبورج التي انحصر قبول تلاميذها من الأطفال على أبناء حاشية البلاط المنعزلين عن عامة الشعب ثم جعله طموحه يتقدم عام 1737 بالتماس إلى القيصرة يطلب القيام بتدريب عدد من الشباب، ونال التماسه قبولا ليكونوا أول نواة بنيت عليها مدرسة الباليه الحديثة التي انتشرت في أوروبا بعد ذلك، وبعد وفاته مرت حالة من الركود بهذا الفن حتى عام 1801 حيث دعا القيصر باول الأول، "شارل ديديلو" إلى روسيا استمرار لرحلته الفنية في مختلف أنحاء القارة، ثم ازدهر هذا الفن على يد ماريوس بيتيبا استاذ الباليه الذي عكف على تطويره وصولا إلى ذروة عصره، كما تتلمذ على يده ميشيل فوكين، حيث اعتبر الباليه مزيجا من مناظر الديكور والموسيقى والحركة الراقصة، وتم اعتبار هذه الفترة من أهم مراحل الباليه فى روسيا.

المصدر
الدستور

أخبار ذات صلة

0 تعليق