شخصيات قبطية أثرت فى التاريخ .. الدكتور رشاد برسوم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

شخصيات قبطية أثرت فى التاريخ الدكتور رشاد برسوم
( اتولد فى اسيوط، 1941 )، دكتور مصرى كبير استاذ امراض الباطنه فى كلية طب القصر العينى ورئيس مركز القاهرة لأمراض الكلى. اتخرج من كلية طب القصر العينى سنة1962 ،بعد ما اخد مرتبة الشرف وجايزة التفوق فى العلوم الفسيلوجيه (الميداليه الدهبيه). اخد بعد كده دبلوم الامراض الباطنيه ، و بعدين الدكتوراه وبعدها اخد المعادله الامريكيه. اخد منحه علميه للتدريب فى قسم امراض الكلى فى جامعة باريس سنة1971. منحته بريطانيا عضوية الكليه الملكيه البريطانيه و أختير زميل للكلية. رجع مصر واتعين استاذ فى قسم الامراض الباطنيه و فضل يترقى لحد ما بقى رئيس لمركز الكلى فى القصر العينى وعضو فى المجالس الطبيه.

كمان اشتغل رئيس مؤسس فى الجمعيه العربيه لأمراض و زرع الكلى ورئيس للجمعيه، و عضو فى جمعيات الشرق الأوسط لزرع الاعضاء وحوض البحر المتوسط للامراض المعدية وأمراض الكلى ، و عضو فى أكاديمية نيويورك للعلوم من سنة 1992 لحد دلوقتى.

اخترع سنه1963 اول جهاز مراقبه مبسط، اتطور بعد كده لجهاز كامل للكلى الصناعيه حصل عنه على الميداليه التقديريه للمؤتمر الدولى الاول للهندسه الطبية الحيوية بالقاهرة سنه 1979م، كمان اتحفظت تصميماته الهندسية فى متحف الاعضاء الصناعية فى مدينة كليفلاند الامريكيه.

الف 22كتاب علمى لشرح تطور امراض الكلى وزود المكتبة العلمية بأبحاث هامة فى البلهارسيا نشرت الدوائر العلمية 35بحث منها، كمان دخل مفهوم امراض الكلى وأسبابها وخطورتها فى كل الجامعات العربية والأفريقية لحد ما اصبح رئيس للأتحاد الأفريقى لأمراض الكلى، وحصل على الجائزة التقديرية العالمية للمؤسسة الوطنية لأمراض الكلى بالولايات المتحدة.

من كتاب أعلام من أسيوط للأستاذ الدكتور محمد رجائي الطحلاوي

الميداليه التقديريه للمؤتمر الدولى الاول للهندسه الطبية الحيوية

الجوائز

الجائزة التقديرية العالمية للمؤسسة الوطنية لأمراض الكلى

جائزة عالم علماء العالم فى امراض الكلى

وسام الدولة للعلوم و الفنون من الطبقة الأولى

هذا الخبر منقول من : موقع فيتو

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

المصدر
أخبار

أخبار ذات صلة

0 تعليق