الخارجية الفلسطينية: يجب محاكمة أردان بعد تصريح ”تغيير الواقع“ في ”الأقصى“

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

طالبت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، بمحاكمة وزير الأمن الداخلي في إسرائيل، جلعاد أردان، بعد تصريحات دعا فيها إلى تغيير ”الوضع القائم“ في المسجد الأقصى.

وقالت الوزارة في بيان أصدرته فجر اليوم الأربعاء إنه ”بالرغم من أن تصريحات أردان العنجهية تأتي في سياق السباق الانتخابي الإسرائيلي، إلا أننا ننظر إليها بخطورة بالغة، خاصة أنها خرجت عن المألوف وكشفت من جديد حقيقة الموقف الإسرائيلي ونوايا سلطات الاحتلال تجاه الأقصى تمامًا كما فعلت مع الحرم الإبراهيمي الشريف“.

وحذرت الوزارة من منطق البلطجة وشريعة الغاب الذي صرح به أردان، معترفًا بمسؤوليته عن استعمال القوة في أول أيام العيد ضد المصلين المسلمين وإخراجهم بالقوة لتمكين المستوطنين والمتطرفين اليهود من اقتحام الأقصى.

وحملت الحكومة الفلسطينية نظيرتها الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتنياهو المسؤولية الكاملة والمباشرة عن جميع محاولاتها لتغيير الوضع القانوني والتاريخي القائم في المسجد الأقصى المبارك منذ ما قبل الاحتلال عام 1967.

وشددت الوزارة على أنها تدرس أنجع السبل مع المستشارين القانونين للوصول إلى محاكمة أردان وأمثاله ومحاسبتهم على الجرائم التي يرتكبونها، وعلى استعمالهم القوة والعنف ضد المدنيين والمصلين العزل حسب اعترافاته، وعلى تآمره المعلن ضد الوضع القائم في المسجد الأقصى المبارك؛ ما يشكل انتهاكًا صارخًا للقانون الدولي واتفاقيات جنيف.

وأكدت الخارجية الفلسطينية أن بقاء الموقف كما هو سيجعل الأقصى في دائرة الخطر المحدق دائمًا، يتهدده الهدم أو التقسيم المكاني كما تم تقسيمه زمانيًّا بالفعل، وسيَمنع المسلمين من دخوله أو حتى الصلاة فيه.

هذا المقال "الخارجية الفلسطينية: يجب محاكمة أردان بعد تصريح ”تغيير الواقع“ في ”الأقصى“" مقتبس من موقع (إرم نيوز) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو إرم نيوز.

أخبار ذات صلة

0 تعليق