الناتو وروسيا يجتمعان قبل انسحاب أمريكي من معاهدة نووية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرج ، أن سفراء الحلف سيلتقون نظراءهم الروس اليوم الجمعة 5 يوليو, في محاولة أخيرة كي تمتثل موسكو لمعاهدة حظر الانتشار النووي.

وأعلن ستولتنبرج على تويتر بعد اجتماع استمر يومين لوزراء دفاع الناتو في بروكسل: "سأترأس اجتماعا لمجلس الناتو وروسيا في بروكسل يوم 5 يوليو".

وكان الموضوع الرئيس في الاجتماع هو معاهدة القوات النووية متوسطة المدى التي تحظر على روسيا والولايات المتحدة تطوير وامتلاك صواريخ يتم إطلاقها من الأرض وتكون قادرة على حمل رأس نووي لمسافة تتراوح من 500 إلى 5500 كيلومتر.

وكانت المعاهدة، التي تم التوقيع عليها عام 1987 ،هي حجر الزاوية في البنية الأمنية في أوروبا.

ومع ذلك، تتهم الولايات المتحدة روسيا بانتهاك المعاهدة عبر تطوير نظام صواريخ إم 7299 والمعروف باسم الناتو باسم إس إس سي8. وأمهلت واشنطن موسكو حتى الثاني من آب/ أغسطس للامتثال، وإلا فإنها ستنسحب من معاهدة الأسلحة النووية متوسطة المدى.

وتتركز الجهود حاليا على حث روسيا على الامتثال للإنذار النهائي ، إلا أن موسكو لم تقدم أي إشارة إلى أنها ستفعل ذلك.

هذا المقال "الناتو وروسيا يجتمعان قبل انسحاب أمريكي من معاهدة نووية" مقتبس من موقع (الوسيلة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوسيلة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق