9 فساتين زفاف دخلت التاريخ لجمالها وفخامتها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يُعد فستان الزفاف هو الوحيد الذي تشعر المرأة فيه أنها أميرة حقًا، ومعظم فساتين الزفاف الفخمة تعود لعرائس من عائلات مالكة أو لمشاهير أثرياء.

ونستعرض فيما يلي أشهر فساتين الزفاف في القرن الأخير.

الملكة فكتوريا

وهي أول عروس ترتدي الأبيض، فحين زواجها من الأمير ألبرت، كانت العديد من شركات الغزل اليدوية قد أفلست بسبب دخول الآلات.
فساتين زفاف الدانتيل الفرنسي تمنحكِ "إطلالة ناعمة"

ولتظهر تعاطفها مع الشعب، قررت فكتوريا أن تلبس ثوبًا من الدانتيل مصنوعًا على يد حرفيين فقراء، وكان الأبيض أفضل لون لإظهار الدانتيل ليلاحظه الناس، ومنذ تلك اللحظة أصبح الأبيض هو لون ثوب الزفاف؛ لأن الجميع أرادوا تقليد العائلة الملكية.

الملكة إليزابيث الثانية

لإنجاز ثوب زفاف الملكة إليزابيث الثانية من الأمير فيليب في عام 1947 كان عليها استخدام كوبونات حصص الإعاشة التي كانت مستخدمة بعد الحرب لشراء الأقمشة، وكان مزينًا باللؤلؤ ومطرزًا بخيوط فضية.

جاكلين كينيدي

وهي أيقونة الأزياء خلال الخمسينيات والستينيات عندما كانت السيدة الأميركية الأولى، وفي حفل زفافها الفخم لجون ف. كينيدي في عام 1953، لبست ثوبًا فخمًا نال إعجاب العالم، إلا أنها أعلنت لاحقًا أنها كرهته؛ لأنه صمم على ذوق والدتها وكانت هي تريد فستانًا بسيطًا.

أودري هيبورن

وهي رمز للأناقة والأنوثة، وكان ثوب زفافها يعكس هذه الصفات، وفي حفل زفافها عام 1954 اختارت ثوبًا يصل طوله حتى منتصف الساق، وحزامًا عريضًا يبرز نحول خصرها، كما ارتدت قفازات بيضاء.

غريس كيلي

زواجها من الأمير رينييه، أمير موناكو، عام 1956 كان يمثل فعلاً قصة سندريلا، وثوب الزفاف كان مناسبًا لتلك القصة الخيالية، ويعتبر واحدًا من أكثر الفساتين أناقة وروعة حتى اليوم.

بريسيلا بريسلي

يوم تزوجت من ألفيس بريسلي "ملك الروك"، كان كل شيء في الحفل مختلفًا، فقد ارتدت فستانًا طويلاً فضفاضًا من الحرير الشيفون، وعلى عكس العرف الشائع للعرائس الذي يفترض أن تبدو طبيعية قدر الإمكان، كان مكياج العروس كثيفًا مع رموش طويلة وأحمر شفاه وردي، ناهيك عن الشعر الطويل والمرسل.

بيانكا جاغر

في السبعينيات تغيرت الموضة بشكل مفاجئ، فبدلاً من الفستان الطويل ارتدت بيانكا تنورة بيضاء طويلة مع سترة بيضاء أنيقة دون بلوزة تحتها، ربما يبدو الأمر مألوفًا اليوم، لكن بالتأكيد لم يكن الأمر كذلك في السبعينيات.

الأميرة ديانا

رغم أن الكثيرين رأوا أن ثوب زفافها هو الأسوأ في تاريخ أثواب زفاف المشاهير، إلا أن آخرين اعتبروه من فساتين الزفاف الأكثر روعة لدرجة أن العرائس في الثمانينيات قلدنه، وقد ظل تصميم الفستان سرًا حتى يوم الزفاف.

كيت ميدلتون

عندما أعلن الأمير وليام خطوبته على كيت ميدلتون قام بمنحها خاتم أمه، وتوقع الكثيرون أن تكرم ميدلتون ذكرى حماتها باختيار فستان زفاف مماثل، لكنها اختارت شيئًا بسيطًا ومختلفًا تمامًا تطمح الكثيرات لارتداء مثله.

هذا المقال "9 فساتين زفاف دخلت التاريخ لجمالها وفخامتها" مقتبس من موقع (الوسيلة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوسيلة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق