الشرطة تكشف سرّ "المادة المشبوهة" في إحدى مدارس الإمارة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشفت شرطة دبي أن "المادة المشبوهة" التي عثر عليها داخل مدرسة "جيمس ويلنغتون"، تركتها امرأة مقنعة في إحدى غرف المدرسة، عبارة عن "مسحوق للتنظيف".

وقال القائد العام لشرطة دبي اللواء عبدالله خليفة المري، إن "الواقعة بسيطة، ولا تستحق القلق الذي أثير بشأنها، نتيجة استعجال المدرسة في صرف الطلبة مبكرا دون الرجوع إلى شرطة دبي"، مؤكدا أنه "إجراء خاطئ وغير محسوب".

وأضاف أنه "بمجرد تلقي البلاغ انتقل خبراء شرطة دبي إلى الموقع، وفحصوا المادة فورا بوساطة المختبر الجنائي، وتأكد أنها عبارة عن مسحوق نظافة، تركته امرأة في غرفة تستخدم مستودعا لتخزين عبوات المياه في المدرسة، غير مدركة أن تصرفها سوف يثير ريبة إدارة المدرسة، التي بالغت في رد فعلها، متخذة إجراءات احترازية لا تتناسب مع طبيعة الواقعة".

وحسب التحقيقات فإن "المرأة لاتينية في العقد الثالث من عمرها، ودخلت المدرسة بتصريح مخصص للآباء والأمهات، وتوجهت إلى غرفة عبارة عن مستودع صغير لتخزين عبوات الشرب، وتركت مادة عبارة عن مسحوق أبيض، وغادرت بعدها، الأمر الذي أثار ريبة إدارة المدرسة فبادرت إلى التواصل فورا مع الآباء وطلبت منهم الحضور لاصطحاب أبنائهم".

أقرا ايضا:

بنك القدس يقدم رعايته لحفل جمعية أصدقاء جامعة بيرزيت

وشدد تقرير الشرطة على أن "هذا التصرف أثار مخاوف الآباء وصنع بيئة خصبة لشائعات لا تمت للواقع بأي صلة"، مؤكدا على أن "اليوم الدراسي سار بشكل طبيعي واعتيادي، وأن الأوضاع الأمنية مستتبة ولا شيء يستدعي القلق إطلاقا".

وقد يهمك ايضا:

جامعة الأزهر في مصر تقيل عميد كلية التربية بسبب واقعة "خلع البنطول"

الأستاذ صاحب واقعة"خلع البنطلونات"يؤكد أنه كان يعلم الطلاب الحياء

هذا المقال "الشرطة تكشف سرّ "المادة المشبوهة" في إحدى مدارس الإمارة" مقتبس من موقع (العرب اليوم) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو العرب اليوم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق