إجتماع رسمي هام لبحث تفعيل التربية الرياضية كمادة أساسية بالمدارس والجامعات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عقد اليوم 3 من كبار المسئولين الحكوميين ، إجتماعا هاما لمناقشة كيفية تفعيل التربية الرياضية كمادة أساسية بالمدارس والجامعات ، بالاضافة إلى منافشة ضوابط التصحيح في الثانوية العامة لهذا العام ، وضوابط الحافز الرياضي ، وضوابط عملية قبول التظلمات ، وموعد إعلان النتائج لضمان سرعة وكفاءة تنسيق الجامعات.

وخلال الاجتماع تم التأكيد على أهمية تنمية اللياقة البدنية المرتبطة بالصحة للطلاب فى كافة المراحل التعليمية، وذلك في ضوء اهتمامات وتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

كما أشارت المناقشات إلى أن نظام التعليم الجديد بالمراحل العمرية الأولى 2.0، والذي تم تطبيقه في العام الدراسي،2019/2018 يضع التربية الرياضية مادة أساسية وبشكل منهجي بحيث تصبح جزءا من حياة الطلاب.

وقال المسئولون أنه لابد من تأهيل المجتمع تدريجيًا لتغيير المفاهيم الخاطئة والخاصة بثقافة الحصول على الدرجات المرتفعة وأيضًا تغيير ثقافة دخول كليات الطب والهندسة فقط وأن هناك تخصصات أخرى تحتاجها الدولة في المرحلة الحالية.

وأشار المسئولون إلى أن منظومة التعليم الجديدة 1.1 تسعى إلى إصلاح المفاهيم الخاطئة.

كما أثنى المسئولون إلى أهمية الأنشطة الرياضية في بناء صحة أبنائنا الطلاب البدنية، خاصة وأن الرياضة تنمي روح الولاء والانتماء والتنافس الحر والشريف وترسخ الأخلاق السامية واحترام الآخر.

وقدم المسئولون عرضًا للمشروع القومى المصرى لرفع الكفاءة الصحية والبدنية بالتعاون مع وزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم والتعليم الفني وآليات تنفيذ الخطط الموضوعة للمشروع في كل وزارة.

وأضاف المسئولون أن الوزارة خصصت هذا العام إدارة عامة للحافز الرياضي ولها كافة الصلاحيات، مشيرًا إلى أن الأهم هو كيفية تحفيز أبنائنا الطلاب، كما طالب بتوحيد ضوابط الحافز الرياضي بين التربية والتعليم ووزارة الشباب والرياضة.

وفى نهاية الاجتماع تم الإتفاق على آليات تنظيم الامتحانات ، وتوزيع الدرجات ومواعيد التظلمات وآليات تطبيقها، وذلك بالإضافة إلى الحافز الرياضي وضوابطه والمشروع القومي للتربية الرياضية ، لجعل الرياضة فكر أساسي ومنهجي وأسلوب حياة للمصريين.

هذا المقال "إجتماع رسمي هام لبحث تفعيل التربية الرياضية كمادة أساسية بالمدارس والجامعات" مقتبس من موقع (صدى البلد) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صدى البلد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق