أمير تبوك: جمع كلمة الدول الإسلامية والعربية والخليجية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

رفع صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك، باسمه ونيابة عن أهالي المنطقة التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - بمناسبة نجاح القمتين الطارئتين الخليجية والعربية والقمة العادية الإسلامية التي عقدت في مكة المكرمة.

وقال سموه في برقية رفعها لخادم الحرمين الشريفين:" يشرفني ياسيدي باسمي ونيابة عن أهالي منطقة تبوك أن أرفع لمقامكم الكريم أصدق معاني التهاني بمناسبة انعقاد القمتين الطارئتين الخليجية والعربية والقمة العادية الإسلامية على مستوى القادة في مكة المكرمة شرفها الله". وأضاف سموه قائلًا: إن هذا النجاح لم يتحقق لولا قدرتكم على إدارة هذه القمم، بالحكمة والقيادة الثاقبة وجمع كلمة الأمة الإسلامية والعربية والخليجية، والتأكيد على تضامنها لتعزيز الأمن والسلام والحفاظ على مصالح الدول والارتقاء بشعوبها، سائلين الله أن يديمَ على بلادنا أمنها وعزها واستقرارها في ظل قيادتكم الحكيمة.

كما رفع صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك باسمه ونيابة عن أهالي المنطقة التهنئة لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع - حفظه الله - بمناسبة نجاح القمتين الطارئتين الخليجية والعربية والقمة العادية الإسلامية التي عقدت في مكة المكرمة.

وقال سموه في برقية رفعها لسمو ولي العهد: "يشرفني أن أرفع لسموكم الكريم باسمي ونيابة عن أهالي منطقة تبوك أصدق معاني التهاني؛ بمناسبة انعقاد القمتين الطارئتين الخليجية والعربية، والقمة العادية الإسلامية على مستوى القادة في مكة المكرمة شرفها الله، وما شهدته من نجاح على الأصعدة كافة، بفضل من الله، ثم بالحكمة البالغة لخادم الحرمين الشريفين - حفظه الله - وللدور المهم لسموكم في هذا الوقت الذي يشهد مزيدًا من الصراعات وبما يضمن أمن وسلامة بلادنا، سائلين المولى القدير بأن يديم على بلادنا أمنها وعزها واستقرارها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسموكم الكريم".


هذا المقال "أمير تبوك: جمع كلمة الدول الإسلامية والعربية والخليجية" مقتبس من موقع (المدينة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو المدينة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق