"التصديري للصناعات الكيماوية" يبحث الوصول بصادرات القطاع إلى 10 مليارات دولار

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يعقد المجلس التصديرى للصناعات الكيماوية والأسمدة اجتماعا منتصف الأسبوع القادم، وذلك لبحث آليات تنفيذ استراتيجيه المجلس الهادفة للوصول بصادرات القطاع الى 10 ملياردولار خلال 5سنوات وذلك فى اطار خطه تنميه الصادرات الهادفه للوصول بحجم الصادرات المصرية إلى 55 مليار دولار قفزامن 26 مليار دولار حاليا.

صرح بذلك خالد ابو المكارم رئيس المجلس التصديرى للصناعات الكيماويه والأسمدة، والذى وصف لقاءات رئيس مجلس الوزراء بالمجالس التصديرية بالمثمرة، مشيرًا إلى أن اجتماعاته مع المجالس بلغت نحو 16 اجتماعا تمكنت من الجمع مابين الجزر المنعزلة لضمان التعاون فيما بينهم من أجل مضاعفة قيمة الصادرات.

وقال ابو المكارم إنه من المقرر أن يرفع المجلس تقريرا وافيا وعلى نحو تفصيلى بالمستحقات المتاخرة لكل شركة او مصنع لصندوق دعم وتنميه الصادرات لبحث اليات سداد هذة المستحقات، معربا عن سعادته بتبنى رئيس مجلس الوزراء لمقترحات المجلس الخاصه برد مبالغ المساندة المتاخرة والتى بلغت حتى تاريخه نحو 22 مليار دولار.

وأوضح أنه تم اقرار 4 اليات لرد مبالغ المساندة وهى على النحو التالى ان يتم خصمها من المستحقات الحكومية (الضرائب، الجمارك.....) او تخصيص اراض جديدة للشركات التى لديها مستحقات متاخرة بقيمة هذة المستحقات لعمل توسعات جديدة فى نفس المناطق الصناعية التى تضم مصانعهم او وفقا لرغبات المصنع صاحب المستحقات حيث اعلن رئيس الوزراء عن التزامه بتوفير الاراضي للمستثمرين فى خال رغبنهم فى الحصول على اراضي مقابل مبالغ المساندة المتاخرة، تتمثل الاليه الثالثة فى سداد الفوائد البنكيه لصاحب المبالغ المتاخرة حيث تلتزم وزارة الماليه بسداد فوائد الديون للبنوك المقرضة للمصدرين اصحاب مبالغ المساندة المتاخرة واخيرا الرد النقدى للمتاخرات.

وأضاف أنه من المقرر ان يلتقى مجلس ادارة الصندوق خلال ايام لاقرار هذة الاليات والبحث فى ترتيبات وضعها موضع التنفيذ.

كما أعرب عن عن تفاءله بالمناخ الجديد الذى تعمل فى ظله المجالس التصديرية والذى سينبيء بنتائج ايجابيه مشيرا الى وعد رئيس مجلس الوزراء لرؤءساء المجلس بالتدخل الفورى فى حال وجود اى مشاكل تعوق نمو الصادرات مع التوجيه بعقد اجتماع دورى كل شهرين برئاسته لتقييم اداء الصادرات من جهه والتاكد من تحقيق المنظومة الجديدة للحوافز التصديريه للهدف المرجو منها.

ووفقا له فإنه اذا لم يحقق النظام الجديد الهدف منه فإنه سيتم تغييره وتبنى نظام جديد بديل عنه
يبدا تطبيق النظام الجديد للحوافز التصديريه اعتبارا من العام المالى الجديد 20192020والذى يبدا فى يوليو القادم وسيستمر لمدة عام.

وقال ابو المكارم إنه سيتم تخصيص 6 مليار جنيه للحوافز التصديرية ضمن موازنة العام المالى الجديد
اوضح ابو المكارم ان النظام الجديد يقسم مبالغ المساندة على النحو التالى 40% يتم صرفها نقدا، 30%مستحقات حكومية، 30%مقابل مدفوعات الشحن والنقل والمعارض واللوجيستيات.

وأشار أنه سيتم إقرار نسبه المساندة للشركات المختلفة وفقا لنسبه القيمة المضافة، فكلما زادت نسبة القيمه المضافة كلما زادت المساندة على ان يكون الحد الادنى لنسبه القيمة المضافة المفروض توافرها هومن 30-50%.

هذا المقال ""التصديري للصناعات الكيماوية" يبحث الوصول بصادرات القطاع إلى 10 مليارات دولار" مقتبس من موقع (الدستور) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الدستور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق