منظمة “التعاون الإسلامي” ترحب بإدانة الأمم المتحدة الانتهاكات ضد الروهينغيا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

ل ف

رحبت منظمة التعاون الإسلامي بقرار الجمعیة العامة للأمم المتحدة الذي یدین انتھاكات حقوق أقلية الروھینغیا وغیرھا من الجماعات الأخرى في میانمار.

وجددت المنظمة، في بیان لها، التأكید على دعوتھا المجتمع الدولي لتقدیم الدعم للجھود القانونیة من أجل تحقیق العدالة والمساءلة لمصلحة الروھینغیا ومضاعفة جمیع الجھود الدبلوماسیة والسیاسیة لإنھاء العنف والاضطھاد اللذین تتعرض لھما الجماعة.

واعتمدت الجمعیة العامة للأمم المتحدةالأحد الماضي بأغلبیة 134 صوتا مقابل معارضة تسعة أصوات وامتناع 28 عن التصویت قرارا یدین بشدة انتھاكات حقوق الإنسان ضد (الروھینغیا) والأقلیات الأخرى في میانمار.

ویدعو القرار حكومة میانمار إلى اتخاذ تدابیر عاجلة لمكافحة التحریض على الكراھیة ضد أقلیة (الروھینغیا) والأقلیات الأخرى في ولایات (راخین) و(كاشین) و(شان).

وكانت غامبیا بصفتھا رئیس اللجنة الوزاریة المخصصة المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي للمساءلة عن انتھاكات حقوق الإنسان ضد (الروھینغیا) قد رفعت دعوى قضائیة أمام محكمة العدل الدولیة ضد میانمار لانتھاكھا التزاماتھا بموجب اتفاقیة 1948 لمنع جریمة الإبادة الجماعیة والمعاقبة علیھا. 

المصدر
بوابة نون الإلكترونية

أخبار ذات صلة

0 تعليق