143 حالة انتهاك طالت إعلاميين في اليمن بينها حالتي قتل ”تقرير”

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن مرصد الحريات الإعلامية عن حالتي قتل من بين 143 حالة انتهاك طالت إعلاميين خلال العام 2019.


وفي تقريره "العمل في بيئة معادية" قال مرصد أنه رصد " 9 حالات إصابة، و6 حالة اختطاف، و15 حالة اعتقال، و30 حالة اعتداء، و20 حالة تهديد، وحاله واحدة إيقاف عن العمل، و11 انتهاك ضد مؤسسات إعلامية، و49 حالة أخرى توزعت على عدد من الحالات منها إحالة صحفيين للنيابة وتعميم بعدم التوثيق والتصرف بممتلكات 25صحفي ووسيلة إعلامية تمهيدا لمصادرتها"


وبحسب التقرير فإن جماعة الحوثي تصدرت قائمة مرتكبي الانتهاكات ضد الصحفيين في اليمن بواقع75 انتهاك من اجمالي الحالات المسجلة خلال 2019.


وسجل مرصد 37 حالة انتهاك مارستها اطراف تابعة للحكومة اليمنية الشرعية، و7 حالات انتهاك مارستها اطراف تابعة لمسلحي المجلس الانتقالي الجنوبي.


وعلى القطاع الجغرافي سجل التقرير 72 حالة انتهاك بمدينة صنعاء، و31 حالة انتهاك بمدينة تعز، و16 حالة انتهاك بمدينة عدن، ثم مدينة حضرموت بـ7 حالات، والضالع بـ6 حالات انتهاكا، ومحافظة الجوف بـ4 حالات، ثم محافظات حجة وشبوة والمهرة بـ2 حالات انتهاك لكلا منها على حده، ومحافظة ابين بحاله واحدة.


كما أشار التقرير إلى وجود 16 صحفيا معتقلا في سجون جماعة الحوثي، وترفض الجماعة الإفراج عنهم.


فيما لايزال مصير الصحفي محمد المقري المعتقل لدى تنظيم القاعدة في حضرموت من 2015مجهولا.


واستنكر مرصد للحريات الاعلامية حالة الصمت الدولي التي تشجع أطراف الصراع في اليمن من وحشية تعاملها واستهدافها للصحفيين، بما فيها جرائم القتل العمد والتعذيب وتهديد سلامتهم الشخصية.

المصدر
المشهد اليمني

أخبار ذات صلة

0 تعليق