المطران بقعوني: إما نرتفع جميعا أو يسقط الهيكل علينا جميعا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أشار ميتروبوليت ​بيروت​ للروم الكاثوليك، ​جورج بقعوني​، خلال قداس ترأسه في ​كنيسة​ النبي إيليا ب​ساحة النجمة​، الى أن "الجميع مسؤول عما وصل به الوضع في ​لبنان​". وأكد أن ما يحصل هو "نتيجة افساحنا المجال للهدر والفساد"، لافتا الى ننا نعيش في زمن الطائفية والتبعية الحزبية"، طالبا "التعديل على قانون الأحزاب بفرض مختلف الأديان بالحزب الواحد لتبرهن الأحزاب أنها وطنية".

ولفت الى أن هناك الكثير من "السياسيين و​رجال الأعمال​ الذين يدخلون الكنائس والجوامع فاسدون أو يحمون الفساد"، مؤكدا أن الكنيسة موجودة لرعاية وحماية الفقراء بناءا لوصية ​المسيح​ الذي خلق وعاش فقيرا.

وتمنى بقعوني في ​السنة​ الجديدة أن "يعي اللبنانيين مقدار خطيئتهم لأن مصائب لبنان هي في الفساد وفي التعصب الديني والمذهبي"، معتبرا أنه "من المفترض أن تكون هذه السنة سنة الوعي لأنها سنة الهيكل، إما نرتفع جميعا أو يسقط الهيكل علينا جميعا".

كما دعا بقعوني الى الإنصراف للمحبة و​مكافحة الفساد​ وبناء دولة لنعيش بسلام، وتمنى من الجميع التوبة والحكمة والوعي والمسؤولية.

المصدر
النشرة (لبنان)

أخبار ذات صلة

0 تعليق