قرداحي: تسجيل حركة عقارية لافتة في لبنان بالأسابيع الماضية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اشار الخبير الاقتصادي ​شربل قرداحي​، الى أن "الإجراءات التي اتخذتها ​المصارف​ وبخاصة التقييد الجزئي لخروج رؤوس الأموال، جعلت المودعين يعيدون النظر بوجهة أموالهم بحثاً عن الأمان"، لافتاً إلى أن "الزبون يضع عادةً أمواله في المصرف بحثاً عن فائدة ولعلمه بأن مخاطر فقدانها غير موجودة أو معتدلة، أضف أنه يعي أن السيولة ستكون دائماً متوافرة، لكن وبعد التطورات الأخيرة بات يشعر بشح في السيولة وبالتالي وجد أن استثمار أمواله في ​العقارات​ قد يكون أجدى ويحقق له نوعاً من الأمان لاعتباره أن المصارف اليوم قد تكون مهدَّدة وقد يتأخر في تسلم ودائعه".

وفي حديث صحافي، اوضح قرداحي ان "التعامل في السوق العقارية يتم بالشيكات المصرفية، وهنا تتقاطع مصلحة المطور العقاري كما الزبائن، فالأول يبحث عمن يشتري الشقق والمباني بعد تراكم ديونه للمصارف، وما دامت هذه المصارف تتعامل بالشيكات يكون قد وجد حلاً لأزمته، تماماً كالزبائن الذين باتوا يستطيعون تحريك أموالهم التي يُمنع سحبها كاملة واستثمارها في العقارات"، مشيرا الى "تسجيل حركة عقارية لافتة في الأسابيع الماضية وبخاصة في قضاءي ​بعبدا​ و​المتن​"، متحدثاً عن معلومات عن بيع ما بين 10 و12 شقة أسبوعياً في ​وسط بيروت​.

المصدر
النشرة (لبنان)

أخبار ذات صلة

0 تعليق