إحياء يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني في الرباط بمشاركة رئيس الحكومة المغربية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
رام الله - دنيا الوطن
نظمت سفارة دولة فلسطين في العاصمة المغربية الرباط، حفلا مهيبا لإحياء اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني بمشاركة رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، وأمناء عاموا وكوادر الأحزاب المغربية من مختلف التيارات والتوجهات السياسية، وحشد من البرلمانيين والناشطين والحقوقيين والشخصيات الرسمية والدبلوماسية، بالإضافة إلى أبناء الجالية الفلسطينية المقيمين في المغرب.

سفير دولة فلسطين في المملكة المغربية جمال الشوبكي ألقى كلمة إفتتاحية في الحفل، بين فيها آخر المستجدات المتعلقة بالقضية الفلسطينية والتحديات التي تواجه الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى حقيقة ما يجري على الأرض من إنتهاكات إسرائيلية أخذت منحى تصعيدي منذ تسلم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب زمام الأمور في إدارة البيت الأبيض، حيث قال " وجدت تل أبيب من يدعمها في عدوانها المتواصل ويشرعن لها إنتهاكاتها الصارخة بحق الشعب الفلسطيني، ولولا دعم الإدارة الأمريكية وانحيازها المطلق لدولة الإحتلال، لما وصلت الأمور إلى ما وصلت إليه من طريق مسدود أمام عملية السلام، وها هي واشنطن تثبت مجددا أنها
غير مؤهلة لتكون وسيطاً نزيهاً بعد تصريحات وزير خارجيتها بأن المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية، لا تخالف القانون الدولي"، مضيفا " إن جملة الإجراءات الإسرائيلية إنما تمس جوهر السلام في المنطقة القائم على أساس حل الدولتين المراد له الموت بلا رجعة.

فيما واشنطن قد أعطت الضوء الأخضر لدولة الإحتلال كي تمرر مخططها الرامي إلى تهويد القدس وتحويل الضفة إلى مناطق سكانية معزولة ومحاصرة، وتكريس إنفصال غزة وحصارها، وإنهاء الكيانية الوطنية والسياسية الفلسطينية عبر ضرب منظمة التحرير الفلسطينية وإيجاد بدائل إدارية خاضعة للإحتلال ولا تمتلك أي سيادة معنوية أو فعلية، وهو ما يتعين على العالم وقفه حفاظا على السلم العالمي وصونا لمنظومة القوانين الدولية والتجاوب مع دعوة القيادة الفلسطينية بعقد مؤتمر دولي للسلام برعاية متعددة الأطراف".

من جانبه، أكد رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني في كلمته التي ألقاها في الحفل على موقف المملكة الثابت، ملكا وحكومة وشعبا، في دعم الحقوق الفلسطينية بشكل مطلق ولا مشروط، مشيرا إلى أن الملك محمد السادس رئيس لجنة
القدس، قد وجه رسالة في هذه المناسبة إلى رئيس اللجنة الأممية المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف الشيخ نيانخ ، حيث أكد رفض المملكة لكل الخروقات والإجراءات الإسرائيلية أحادية الجانب التي ترتكبها تل أبيب والمتناقضة مع القوانين الدولية خاصة الإستيطان غير الشرعي وإستمرار الحصار على قطاع غزة وتهويد القدس وتغيير طابعها، وهو ما بات يهدد حل الدولتين"، مبينا أن الملك المغربي قد دعى في رسالته الأسرة الدولية إلى ضرورة إعادة القضية الفلسطينية لتتصدر جدول إهتمامات المجتمع الدولي، والتحرك بشكل فوري لمنع تدهور الأوضاع وإيجاد حلول عملية للصراع وفقا للقرارات الأممية بما يكفل إستقرار المنطقة والعالم.

بدوره قال محمد بنجلون الأندلسي رئيس الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني والتي تمثل مجموع أحزاب الحركة الوطنية المغربية، إن القضية الفلسطينية كانت وستبقى في صلب القضايا الرئيسية التي يتبناها الشعب المغربي وحركته الوطنية، وأن مهمة التصدي للمخططات الإسرائيلية المدعومة أمريكيا تقتضي
تضافر جهود كل الأحرار والشرفاء في العالم، وهي المهمة التي لن يخلي الشعب المغربي مسؤوليته اتجاهها، بل سيبقى في طليعة الشعوب التي تناضل من أجل نيل الفلسطينيين حقوقهم المشروعة.

الحفل شهد أيضا إقامة معرض للصور حول مسيرة الشهيد الرمز ياسر عرفات ( أبو عمار ) وأبرز المحطات في تاريخ الثورة الفلسطينية المعاصرة، كما تم تقديم فقرات فنية تفاعل عبرها الجمهور مع أشعار وأغاني الثورة الفلسطينية التي قدمتها فرقة نغم الموسيقية المغربية.

1b817c35e8.jpg

6cb2041534.jpg

المصدر
دنيا الوطن

أخبار ذات صلة

0 تعليق