«فيسبوك» تزيل 5.4 مليار حساب مزيف خلال 2019

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشف تقرير الشفافية السنوي لـ «فيسبوك» عن إزالة الشبكة الاجتماعية لنحو 5.4 مليار حساب مزيف خلال عام 2019، بزيادة قدرها ملياران اثنان عما تم إزالته العام الماضي، إضافة إلى 11.4 مليون منشور يضم خطابات الكراهية، كما تم حذف 11.6 مليون منشور يستغل الأطفال خلال الأشهر الثلاثة الماضية فقط.
وأوضح التقرير إزالة «فيسبوك» لملياري حساب مزيف من يناير/ كانون ثاني الماضي وحتى مارس/آذار، تم إعدادها بواسطة «جهات فاعلة سيئة»، كما تم حذف 1.5 مليار حساب فقط في الربع الثاني من هذا العام، وعطلت الشبكة الاجتماعية الأوسع انتشاراً على مستوى العالم نحو1.7 مليار حساب آخر من يوليو/تموز وحتى سبتمبر/ أيلول، كما اكتشفت الشركة أن نحو 5% من قاعدة مستخدميها عبارة عن حسابات مزيفة على الأرجح. وأعلنت الشركة عن إزالة 11.6 مليون منشور صنّف على أنه «استغلال جنسي» للأطفال، بزيادة عن 5.8 مليون منشور بالربع الأول من العام الجاري.
تحدث مارك زوكربيرج المدير التنفيذي للموقع مع المراسلين خلال الإعلان عن التقرير قائلاً«اكتشفت الشركة بشكل استباقي أكثر من 99% من المحتوى الذي تمت إزالته». وأضاف: «ندعو المنصات الأخرى لمتابعة ذلك، لأن أعدادنا مرتفعة لا يعني وجود محتوى ضار أكثر من ذلك بكثير، بل هذا يعنى أننا نعمل بجد أكبر لتحديد هذا المحتوى».
جاي روزن، نائب رئيس Integrity for Facebook، علق على التقرير قائلاً «خلال العامين الماضيين، استثمرنا في الكشف الاستباقي عن خطاب الكراهية حتى نتمكن من اكتشاف هذا المحتوى الضار قبل أن يبلغنا الناس عنه، وأحيانًا قبل أن يرى أي شخص ذلك. مع هذه التطورات في أنظمة الكشف الخاصة بنا، ارتفع معدلنا الاستباقي إلى 80٪، من 68٪ في تقريرنا الأخير». وأضاف: «بدءًا من الربع الثاني من هذا العام، استخدمت الشركة إمكانيات تقنية جديدة لإزالة المشاركات البغيضة تلقائيًا. تتضمن تقنيات الاكتشاف الخاصة بنا مطابقة النصوص والصور، مما يعني أننا نحدد الصور والسلاسل المتماثلة من النص التي تمت إزالتها بسبب عبارات تحض على الكراهية، ومصنفات التعلم الآلي التي تنظر إلى أشياء مثل اللغة، وكذلك ردود الفعل والتعليقات على المنشورات، لتقييم مدى تطابقه مع العبارات والأنماط والهجمات الشائعة التي رأيناها سابقًا في محتوى ينتهك سياساتنا ضد الكراهية».

المصدر
الخليج

أخبار ذات صلة

0 تعليق