انطلاق مؤتمر إدارة جودة وتنافسية الصناعات الغذائية في مكتبة الأسد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

دمشق-سانا

انطلقت اليوم فعاليات مؤتمر إدارة الجودة والتنافسية للصناعات الغذائية وصادراتها في مكتبة الأسد بدمشق الذي ينظمه صناع الجودة العرب بالتعاون مع مركز تطوير الإدارة والإنتاجية ووزارة الصناعة واتحاد غرف الصناعة السورية.

ويشارك في المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام خبراء ومختصون وشركات صناعية وطنية من القطاعين العام والخاص ويتناول عبر 13 جلسة موضوعات منها منهجية الانتقال من الأداء إلى جودة الأداء في المؤسسات والشركات الغذائية وفق المعايير الدولية والمنظمات والهيئات الدولية المعنية بالتجارة الدولية وجودة وسلامة الغذاء والتعريف بنظام تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة وممارسات التصنيع الجيد ودورها في تخفيض التكاليف وتقليل الهدر.

كما يناقش المشاركون الممارسات المخبرية الجيدة والتخزين الجيد في المنشآت الغذائية والتوثيق الجيد وفهرسة كل مراحل عمل المنشآت وإدارة المخاطر وضبط الأثر البيئي وحماية العاملين وتطبيق أنظمة جودة وسلامة الغذاء في سورية وفق المواصفة الدولية ايزو 22000 وتعزيز الصادرات الغذائية السورية.

وزير الصناعة المهندس محمد معن زين العابدين جذبة لفت إلى دور المؤتمر في تعزيز خبرات العاملين في قطاع الصناعات الغذائية والتعرف على القواعد والأسس الصحيحة التي تعزز جودة المنتج الغذائي السوري وتسهم بزيادة صادرات الشركات الإنتاجية الغذائية مؤكدا السعي لدعم جهود الارتقاء بجودة هذا المنتج وتعزيز وجوده كما ونوعا في الأسواق المحلية ووصوله إلى الأسواق العالمية وتعزيز مساهمته في ميزان الصادرات.

من جهته بين رئيس مجلس الأمناء في صناع الجودة العرب الدكتور محمد غازي الجلالي أن هدف المؤتمر توضيح أهمية تصنيف المنتج الغذائي الوطني واعتماده من هيئات الاعتماد لشهادات الايزو الدولية وتأكيد ممارسات ضمان الجودة والسلامة والأمن والالتزام بالتفتيش والفحص والاختبار وتعزيز كفاءة البنية التحتية لقطاع الصناعات الغذائية ومهارات العاملين فيه.

من جهتها عضو مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها مروة الايتوني تحدثت عن التحديات التي تواجه المنتجات الوطنية لتعزيز وجودها في الأسواق العالمية وفتح أسواق جديدة في ظل زيادة عدد المواصفات القياسية العالمية التي أصبحت تعنى بأدق التفاصيل حفاظا على صحة وسلامة المستهلكين ما يتطلب من أصحاب المنشآت وكوادرها جهودا كبيرة في متابعة التطورات العالمية واتباع أفضل الطرق الحديثة في الإنتاج والتعبئة والتغليف والتسويق.

مديرة مركز تطوير الإدارة والانتاجية نبال بكفلوني لفتت إلى التعاون والشراكة القائمة بين المركز وصناع الجودة العرب انطلاقا من مهام المركز في جانب جودة الأداء وتطوير الإنتاجية في جميع مؤسسات القطاع العام في سورية.

بدورها رأت مديرة المؤسسة العامة للصناعات الغذائية ريم حلله لي أن تطور الصناعات الغذائية يرتكز على الاستمرار في الإنتاج وفق معايير وقواعد التصنيع المعتمدة عالميا آملة أن يسهم المؤتمر في رفع مستوى الصناعات الغذائية الوطنية تمهيدا لوصول صادراتها إلى دول العالم كافة ما يساعد في دعم ميزاننا التجاري ويزيد من حصة الفرد في الناتج الصناعي الغذائي.

أحمد سليمان

 

المصدر
الوكالة العربية السورية للأنباء

أخبار ذات صلة

0 تعليق