«إسرائيل» تقصف إيران في سوريا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تصدت الدفاعات الجوية السورية ليل السبت/الأحد «لأهداف معادية» في سماء دمشق، وفق ما ذكر مصدر عسكري سوري، مؤكداً أنه «تم تدمير أغلبية الصواريخ «الإسرائيلية» المعادية قبل الوصول إلى أهدافها»، فيما أعلن الجيش «الإسرائيلي» أن مقاتلاته نفذت غارات في سوريا لمنع قوة إيرانية من شن هجوم على «إسرائيل» بواسطة طائرات مسيّرة محملة بالمتفجرات، في حين حذر رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو، إيران، من أنها ليست بمنأى عن ضربات جيشه.

ونقلت وكالة الأنباء السورية عن مصدر عسكري سوري أنه «في تمام الساعة 23:30 (20:30 ت ج) رصدت وسائط دفاعنا الجوي أهدافاً معادية قادمة من فوق الجولان باتجاه محيط دمشق».

وتابع المصدر: «على الفور تم التعامل مع العدوان بكل كفاءة»، مضيفاً أنه «تم تدمير أغلبية الصواريخ «الإسرائيلية» المعادية قبل الوصول إلى أهدافها».

من جهته، قال المتحدث باسم الجيش «الإسرائيلي» جوناثان كونريكوس: «تمكن الجيش بواسطة مقاتلاته من إحباط محاولة إيرانية قادها فيلق القدس انطلاقاً من سوريا، لشن هجوم على أهداف «إسرائيلية» شمالي إسرائيل باستخدام طائرات مسيّرة قاتلة». وأشار كونريكوس إلى أن الهجوم «الإسرائيلي» استهدف «عدداً من الأهداف ومنشآت عسكرية لفيلق القدس وميليشيات تابعة له» في منطقة عقربا جنوب شرقي دمشق.

ووفق المتحدث «الإسرائيلي»، فقد منع الجيش، الخميس، محاولة سابقة لشن هجوم بطائرات مسيّرة، دون إعطاء تفاصيل إضافية. وقال: «التهديد كان كبيراً وهذه الطائرات المسيّرة القاتلة كانت قادرة على ضرب أهداف بقدرة كبيرة». وفي بيان صدر بعد دقائق من إعلان الجيش «الإسرائيلي»، أشاد نتنياهو ب«الجهد العملياتي الضخم» للجيش «الإسرائيلي» وإحباطه محاولة هجوم «فيلق القدس الإيراني والميليشيات التابعة له».

وتابع قائلاً: «لا حصانة لإيران في أي مكان» مضيفاً: «قواتنا تعمل في كل القطاعات في مواجهة العدوان الإيراني».

كما ذكر وزير الخارجية يسرائيل كاتس، إن العملية الإسرائيلية كان «هدفها نقل رسالة لطهران مفادها أنه لا حصانة لها في أي مكان». وقال المتحدث باسم الجيش، إن «إسرائيل» تحمل إيران والنظام السوري مسؤولية محاولة الهجوم بواسطة الطائرات المسيّرة، مؤكداً «رفع جاهزية» قوات الجيش شمالي «إسرائيل» «للرد على أي تطور». وأوضح أنه تم نشر القبة الحديدية على الحدود الشمالية، وإغلاق الأجواء فوق هضبة الجولان المحتلة.

ونفى قائد سابق للحرس الثوري الإيراني إصابة مواقع إيرانية في غارات «إسرائيلية» قرب العاصمة السورية. وقال أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي: «هذا كذب وغير صحيح»، رداً على قول «إسرائيل» إن طائراتها شنت غارات على مواقع تابعة لإيران في سوريا.

وتابع رضائي: «لا تمتلك «إسرائيل» والولايات المتحدة القوة لقصف عدة مراكز لإيران، بينما لم يلحق ضرر بمراكزنا الاستشارية» في سوريا. غير أن المرصد السوري قال إن الغارات التي نفذتها «إسرائيل» ليلاً في محيط دمشق تسببت بمصرع مقاتلين اثنين من «حزب الله» اللبناني وثالث إيراني. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: «الغارات «الإسرائيلية» التي استهدفت مواقع للإيرانيين و«حزب الله» في المنطقة الواقعة بين مطار دمشق الدولي والسيدة زينب جنوب شرقي دمشق أوقعت ثلاثة قتلى على الأقل، اثنين من حزب الله وثالث إيراني». (وكالات)

هذا المقال "«إسرائيل» تقصف إيران في سوريا" مقتبس من موقع (الخليج) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الخليج.

أخبار ذات صلة

0 تعليق