فتح لـ"أبو مرزوق": المطلوب تطبيق اتفاق المصالحة حرفياً وتسليم الحكم لحكومة متوافق عليها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

خاص دنيا الوطن-هيثم نبهان
علّق المتحدث باسم حركة فتح، جمال نزال، على تصريحات أطلقها عضو المكتب السياسي لحركة حماس، موسى أبو مرزوق حول تسليم قطاع غزة.

وقال أبو مرزوق في تصريحات نقلتها وسائل إعلام محلية: إن حركة حماس ليست "قوة احتلال" حتى تسلم مقاليد الحكم بغزة للسلطة الفلسطينية، وترحل.

وقال نزال في تصريحات لـ"دنيا الوطن": إن المطلوب تطبيق اتفاق المصالحة حرفياً وتسليم الحكم في غزة لحكومة متوافق عليها، على صيغة حكومة توافق وطني تمثل الجميع وليس لفتح، مشيراً إلى أن حركته غير معنية باستلام الحكم في غزة قبل إجراء الانتخابات.

وأضاف: نحن لا نطالب بتسليم الحكم في غزة لحركة فتح أو أي فصيل فلسطيني، بل نطالب بأن تطبق اتفاقيات المصالحة التي نصت على تسلم حكومة وفاق وطني متفق عليها، للحكم في غزة، ليصار حين إذن الاستعداد لإجراء الانتخابات.

وقال المتحدث باسم حركة فتح، إن "حماس أثبتت أنها تريد الاحتفاظ بالحكم في غزة، لأنها ترى ذلك تجسيداً لمكاسب مادية ناتجة عن الحكم، وهي تعتاش من الضرائب التي تجبيها عن غير وجه حق".

وتابع: "حتى في ظل حكومة الوفاق الوطني، استمرت حماس في القرصنة على صلاحيات الحكومة في المجال المالي والأمني،  سياسياً وأمنياً وأنشأت معابر الظل وجباية في الظل التفافاً على سلطة الدولة وحكومة الوفاق، ما أفشل اتفاق المصالحة في حينه، ونحن ندعو إلى تطبيق اتفاقيات المصالحة".

وفيما يتعلق بملف المصالحة، وأية تطورات جديدة قال نزال: إن أي تحرك من الجانب المصري باتحاه المصالحة على أرضية تطبيق ما تم الاتفاق عليه، سيواجه من قبل حركة فتح بتعاون إيجابي منفتح ودون شروط، ونحن فقط نطالب تطبيق ما تم الاتفاق عليه مع حماس برعاية الأخوة المصريين.

وكان حازم أبو شنب، عضو المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، قال في تصريحات لـ"دنيا الوطن": إن أي جهد في ملف المصالحة، يجب أن يبدأ بعد أن تُسلّم حركة حماس قطاع غزة، الذي استولت عليه بقوة السلاح للحكومة الرسمية، وأي حديث غير ذلك، يُصبح للاستهلاك الإعلامي.

هذا المقال "فتح لـ"أبو مرزوق": المطلوب تطبيق اتفاق المصالحة حرفياً وتسليم الحكم لحكومة متوافق عليها" مقتبس من موقع (دنيا الوطن) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو دنيا الوطن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق