فيلم «يوم الاستقلال» يتحقق.. وفيديو يرصد التطابق

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عرضت شاشات التلفزيون أكثر من مرة فيلم الخيال العلمي «يوم الاستقلال» من بطولة النجم ويل سميث، الذي يتحدث عن غزو فضائي للأرض. وفي الفيلم، الذي أنتج عام 1996، تظهر غيمة ضخمة تخفي وراءها سفينة فضائية عملاقة، تشن هجوماً مدمراً على الأرض، قبل أن ينجح الإنسان في تدميرها، وإنهاء الغزو الفضائي.

ومؤخراً، رصد عابرون على أحد الطرق في ولاية تكساس الأمريكية عاصفة غريبة، تشبه إلى حد بعيد «غيمة» فيلم يوم الاستقلال، التي كانت تخفي سفينة الفضاء الأم، كما ذكرت صحيفة «ذي صن» البريطانية.

وتظهر لقطات الفيديو غيمة عملاقة تبدو وكأنها تدور حول نفسها ببطء، تماماً مثل حركة سفينة الفضاء في الفيلم المشهور، بحيث بدت اللقطة وكأنها جزء من الفيلم. وسجلت لقطات الفيديو للغيمة العملاقة الغريبة في سماء منطقة أماريلو في تكساس.

وقال الخبراء إن الغيمة في الواقع عبارة عن «سحابة خارقة»، ونوع من السحب يتكون عادة في ظروف خاصة جداً؛ إذ تحتاج إلى رطوبة كبيرة في طبقات الجو العليا ونوعين من تيارات الهواء، أحدهما بارد والآخر دافئ ورطب، ويصاحبها وابل كثيف من حبات البرد العملاقة وأمطار غزيرة وصواعق. ويصل حجم حبة البرد أحياناً إلى حجم كرة القاعدة أو البرتقالة، ما يتسبب في تحطيم النوافذ. وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تسجيل مثل هذه السحابة العملاقة؛ إذ سجل رجل أسترالي صوراً شبيهة فوق مدينة سيدني، ونشرها على الإنترنت.

هذا المقال "فيلم «يوم الاستقلال» يتحقق.. وفيديو يرصد التطابق" مقتبس من موقع (الخليج) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الخليج.

أخبار ذات صلة

0 تعليق