قطع شرايين يده.. محاولة انتحار طالب بالمدينة الجامعية في بني سويف

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أنقذ الأمن الإداري بجامعة بني سويف، طالبًا من الانتحار بعد قيامه بقطع شريان يده داخل المدينة الجامعية التابعة لجامعة بني سويف.

الطالب بكلية الألسن بجامعة بني سويف يدعى “عبد الرحمن.ا.ع”، أقدم على الانتحار داخل المدينة الجامعية قبل أن يتدخل عدد من زملائه والأمن الإداري بالجامعة لإنقاذه ومنعه من الانتحار.

وتبين إصابة الطالب في اليد اليسرى، وتم إسعافه على الفور، كما تم نقله إلى المستشفى الجامعي لتلقي العلاج، واستدعاء ولي أمره.

من جهته، قال رئيس جامعة بني سويف الدكتور منصور حسن، إن الأمن الإداري بالجامعة تدخل بمعاونة الطلاب لإنقاذ حياة الطالب الذي حاول الانتحار وتم استدعاء ولي أمره.

ولاحظ زملاء الطالب كتابته منشورا له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، بإقدامه على الانتحار، وقاموا بإبلاغ الأمن الإداري الذي تدخل في الوقت المناسب.

انتحار شابة شنقًا داخل منزلها بعد انفصالها عن زوجها

وفي وقت سابق، عثر عدد من أهالي إحدى القرى التابعة لدائرة مركز شرطة فاقوس، بمحافظة الشرقية، على ربة منزل في الحادية والعشرين من عمرها، مشنوقة داخل غرفة نومها، فيما أفادت أسرتها بأنها انتحرت.

تلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من أسرة ربة منزل تُدعى “م.م.أ” 21 سنة، مُقمية بإحدى القرى التابعة لدائرة مركز شرطة فاقوس، مشنوقة داخل غرفة نومها بمنزل أسرتها.

وبسؤال أسرة المتوفاة، أفادوا بإقدامها على الانتحار والتخلص من حياتها شنقًا لمرورها بأزمة نفسية أصابتها بعد انفصالها عن زوجها، فيما انتقل فريق من رجال البحث الجنائي إلى محل الواقعة للفحص والمعاينة، حيث جرى انتداب فريق من معمل الأدلة الجنائية، ونقل الجثة إلى مشرحة مستشفى “فاقوس” المركزي، والتحفظ عليها تحت تصرف النيابة العامة.

يُذكر أن مصر شهدت في الآونة الأخيرة، العشرات من حالات الانتحار، لعل أبرزها انتحار خريج كلية الهندسة من أعلى برج القاهرة، فضلًا عن العديد من الحالات التي شهدت انتحار بتناول حبوب حفظ الغلال.

 

المصدر
القاهرة 24

أخبار ذات صلة

0 تعليق