اليلية ب 1000 جنيه.. اعترافات ربة منزل وزوجها المتهمين في قتل تاجر فاكهة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أقرت ربة المنزل ربة منزل  وزوجها  العاطل، المتهمين بقتل تاجر فاكهة، والتخلص من جثته في مقلب  قمامة بشبرا الخيمة، بأنها كانت تمارس الجنس مع المجني عليه مقابل 1000 جنيه في الليلة الواحدة.

 

وأضافت ربة المنزل، وأحيانًا كانت تمارس معه الرزيلة في وجود زوجها بالشقة، قائلة: "زوجي طماع وكان هدفه السرقة بس ومش كنا بنفكر في القتل خالص".

 

واعترف المتهم: طلبت من زوجتي استدراج المجني عليه إلى المنزل لممارسة الجنس مقابل 3 آلاف جنيه، وعندما حضر طلبت منه زوجتي الخروج لشراء مستلزمات الشقه ثم خرجت عليه شاهرًا السكين في وجهه وطلبت منه إعطائى كل ما فى جيبه لكنه رفض ونشبت بيننا مشاجرة انتهت بقتله بعدة طعنات في الرقبة

والبطن ولفظ أنفاسه الأخيرة، واستولينا على أمواله وإثبات شخصيته وألقيناه في صندوق القمامة للهروب من ملاحقة الجهات الأمنية.

 

تعود تفاصيل الواقعة بتلقي اللواء جمال الرشيدي مدير أمن القليوبية، إخطارًا بالعثور على جثة لشخص مجهول الهوية في العقد الخامس من العمر تقريبًا.

وانتقلت على الفور الأجهزة الأمنية وتبين وجود إصابات بالجثة الموجودة بمقلب قمامة بالجزيرة الوسطى بشارع أحمد عرابي أمام مسجد الشهيد عبد المنعم رياض، وتم ضبط المتهمين وجاري إتخاذ الإجراءات القانونية الازم

 

المصدر
الوفد

أخبار ذات صلة

0 تعليق