التحفظ على جثة الشاب المتوفى بحادث قطار كفر الزيات بمشرحة مستشفى المنشاوى بالغربية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تحفظت قوات الشرطة مساء اليوم الاثنين على جثة الشاب احمد مبروك عبد الرحمن ممرض مقيم كفر الزيات، بمشرحة مستشفى المنشاوى العام بطنطا، تحت تصرف النيابة العامة، بعد وفاته إثر سقوطه من قطار كفر الزيات بالقرب من طنطا، بعد نشوب مشادة كلامية مع كمسري القطار بسب تدخينه سيجارة.

 

وكشفت سارة مرعي إحدى زميلات المجني عليه، أن المجني عليه استقل القطار مع عدد من زملائه وكانوا فى اتجاههم لمدينة طنطا للتقديم على وظيفة، وكان واقفا على باب القطار بسبب الزحام، وقام بإشعال سيجارة ولاحظ كمسري القطار ذلك، فتوجه إليه وطلب منه إبراز بطاقته الشخصية لتحرير محضر غرامة تدخين سيجارة، فرد عليه المجني عليه " مفيش فلوس علشان ادفع غرامة"، إلا أن الكمسري أصر على تحرير محضر غرامة أو تسليمه لنقطة شرطة النقل والمواصلات بطنطا.

 

وأضافت أنهم فوجئوا بسقوطه من القطار، وحدوث إصابات خطيرة به، وتم نقله لمستشفى المنشاوى العام، وحاول الأطباء إنقاذه إلا أنه فارق الحياة.

 

المصدر
اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق