الولايات المتحدة تعلق على رغبة تركيا في امتلاك أسلحة نووية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

علق نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي، ماثيو بالمر، على رغبة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في الحصول على أسلحة نووية.

سألت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ بالمر، عما إذا كانت واشنطن وأنقرة ناقشتا هذه القضية على أعلى المستويات، فأجاب بأنه لم يسمع عن هذه المفاوضات، لكنه شدد على أن الولايات المتحدة "لم تر أنشطة تركيا" في تطوير أسلحة نووية، حسب وسائل إعلام.

وعلق بالمر على كلمات أردوغان، ووصفها بأنها "موقف سياسي". وأشار إلى أن تركيا "طرف في معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية" وأن أنقرة الدولية للطاقة الذرية لديهما "اتفاق على ضمانات شاملة". تركيا "تقبل الالتزام بعدم امتلاك أسلحة نووية".

عندما سئل ما إذا كان قد نوقش سحب الأسلحة النووية الأمريكية من تركيا، أجاب بالمر: "لا يستطيع الحديث عن العقيدة النووية الآن"، وقال اسألوا البنتاغون.

وكانت قد ذكرت وسائل الإعلام، في وقت سابق، أن الولايات المتحدة تدرس إمكانية سحب الأسلحة النووية من قاعدة إنجرليك بسبب العملية العسكرية لأنقرة في سوريا. وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه واثق من أمن الأسلحة النووية الأمريكية المتمركزة في تركيا.

في قاعدة إنجرليك، يوجد حوالي 50 سلاحا نوويا تكتيكيا أمريكيا.

المصدر
سبوتنيك

أخبار ذات صلة

0 تعليق