ترامب يؤكد لأمير الكويت ترحيبه بلقائه في الوقت الذي يراه مناسبا

سبوتنيك 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لأمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، عن ترحيبه بلقائه في الوقت الذي يراه مناسبا.

واطمأن ترامب في محادثة هاتفية، جرت اليوم الخميس، بينه وبين أمير الكويت، على صحة الأخير، متمنيا له دوام الصحة وموفور العافية ولدولة الكويت كل التقدم والازدهار في ظل قيادته الحكيمة لها، بحسب صحيفة "الوطن" الكويتية.

وأعرب أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، في المكالمة الهاتفية، عن بالغ شكره وتقديره على مواصلة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المستمرة للاطمئنان عن صحته، مثمنا هذه اللفتة الكريمة وهذا التواصل المجسد لعمق أواصر العلاقات التاريخية الراسخة التي تربط البلدين والشعبين الصديقين.

كما جدد أمير الكويت الدعوة للرئيس الأمريكي، للقيام بزيارة رسمية لدولة الكويت، ليحل ضيفا مكرما وصديقا عزيزا على دولة الكويت، متطلعا تلبية هذه الدعوة في المستقبل القريب، راجيا له موفور الصحة والعافية وللولايات المتحدة الأمريكية وشعبها الصديق كل الرقي والازدهار وللعلاقات الوطيدة بين البلدين الصديقين المزيد من التطور والنماء.

وكان من المقرر أن يجري أمير الكويت مباحثات رسمية مع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخميس 12 سبتمبر/أيلول، ولكنه تأجل بسبب استكمال أمير الكويت للفحوصات الطبية بداخل إحدى المستشفيات في الولايات المتحدة.

وكان الديوان الأميري كشف في الـ18 من شهر أغسطس/ آب، أن الشيخ صباح تعافى من عارض صحي ألم به بعد أن أجرى فحوصات طبية وكانت نتائجها جيدة، دون ذكر أي تفاصيل أخرى حول هذا العارض.

وسجل أمير الكويت أول ظهور له بعد الوعكة الصحية، يوم الإثنين 26 أغسطس/ آب، حيث استقبل ولي العهد الشیخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ورئیس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق