بعد 6 أعوام من فاجعة مصرع عائلته.. السعودي يوسف الأنصاري يطالب الوليد بن طلال بتنفيذ وعده

إرم نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عادت قصة الطفل السعودي يوسف الأنصاري، إلى الواجهة مجددًا، بعد أن أصبح شابًا في السنوات الست التي مضت، عندما فقد كل عائلته بحادث مروري مروع لم ينج منه إلا يوسف الذي حظي بتعاطف كبير يومها في المملكة.

وطلب الشاب ابن الـ21 عاماً، من الأمير الوليد بن طلال، يوم الأربعاء، أن يفي بوعد قديم له، يتعلق بسيارة ”بنتلي“ الفارهة التي تم منحها له يومها، لكن تأجل نقلها لاسمه إلى أن يبلغ سن الرشد.

ووجه الشاب رسالة للأمير الوليد، عبر موقع ”تويتر“، قال فيها إنه أصبح شاباً، ويريد أن يتم تسجيل السيارة باسمه، مذكراً بقصته، إذ أنها تعود بالأصل للفنان السعودي فايز المالكي الذي حصل عليها كهدية من الأمير الوليد، قبل أن يقرر إهدائها ليوسف في محاولة منه لتخفيف صدمة فقدان عائلته بأكملها.

ووجدت تغريدة الشاب تداولاً لافتاً، وأعادت ذكريات قصته المؤلمة إلى الواجهة، عندما ظهر في وسائل الإعلام المحلية، وقد بدت عليه أثار الكدمات والإصابات من جراء الحادثة الذي قضت فيه عائلته.

وأثنى كثير من المغردين السعوديين، على مبادرة الفنان المالكي، كما دعوا الأمير الوليد لتلبية طلب الشاب، ومساعدته في تأمين منزل وتكاليف زواجه.

 

 

ويحظى الفنان المالكي بجانب عمله في مجال الفن، بشهرة واسعة في عالم الأعمال الخيرية، إذ أصبح مقصداً للمحتاجين من مختلف مناطق المملكة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق