منوعات - الإفتاء توضح حكم ارتداء الأساور الجلد للرجال.. تجوز في هذه الحالة - شبكة سبق

هن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ننشر لكم اهم الموضوعات المتنوعة التي تهم عدد كبير حيث للرجال فقط

ارتداء الشباب للأساور الجلد من الأمور التي يرونها موضة جديدة، دليل على صغر سنهم ومعاصرة الجيل، لكن ما الحكم في ارتدائها وهل تعتبر تشبه بالنساء، وهو محو السؤال الذي ورد إلى دار الإفتاء المصرية.

«حكم ارتداء الأساور الجلد للرجال» ما أجاب عليه الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، موضحًا أن لبس الرجال لها لهذه الأساور أمر يندرج تحت الزينة، ويرجع إلى الأعراف والعادات، ويفضل عدم ارتدائها لأنه فيها شبه للتشبه بالنساء.

حكم ارتداء الأساور الجلد للرجال

وتابع «شلبي» أن الشرع نهى عن تشبه الرجل بالمرأة وتشبه المرأة بالرجل، وارتداء أسورة جلد يندرج تحت مسائل الزينة والزينة يرجع فيها إلى مسائل العرف فإذا كانت عادة المكان إن الرجال يتزينون بهذه الأساور والمرأة لا تتزين بها فهذا جائز ولا حرج.

أما عن حكم الرجل سلسلة فضة؟، تحدث في ذلك الشيخ محمد وسام، أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء المصرية، أن السلسلة الفضة من زينة النساء، وينبغي ألا يرتديها الرجل، وأمور الزينة هذه ليست من أخلاق الرجال.

والسلسلة تشبه الخاتم والساعة، لكن اللباس والزينة يجب أن يراعى فيه الأعراف والعادات والتقاليد الاجتماعية، فإذا كان الشاب في بيئة من عاداتها ارتداء السلسلة فلا مانع من ذلك، وإن كان في بيئة عادتها ترفض ذلك وترى أن من يرتدي السلسلة من الشباب فعليه أن يمتنع، والله سبحانه وتعالى أمر بذلك في قوله: «خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ».

حلاقة الرجال لشعر أجسادهم

وفي سؤال آخر ورد إلى دار الإفتاء المصرية، عن الحكم في حلاقة الرجال لشعر أجسادهم، وما إذا كان مباحا ويجوز فعله، وأجاب عنه الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي الجمهورية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية.

وأوضح «عاشور»، إنه من السُنة حلاقة الشعر الموجود في أماكن معينة في الجسم، بالنسبة للنساء والرجال، مثل نتف الإبط وحلق العانة، حتى الشارب، إذ قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): «حفوا الشوارب»، فإزالة الشعر في هذه الأماكن، ويؤجر عليها أيضًا، بالنسبة للرجال وللنساء أيضًا.

وعن حلق الرجال لشعر الجسد كله، أوضح مستشار مفتي الجمهورية، أنه إذا وجد ضرر على الإنسان من هذا الشعر، وأن بعض الأطباء ينصحون بإزالة الشعر، فلا بد في هذه الحالة من الإجابة لما يقولون، لأنه لا ضرر ولا ضرار.

واختتم أمين لجنة الفتوى حديثه، بأن الشعر في الرجال هو جمال وزينة، لكن في الأنثى غير جميل، ولو وجد تزيله السيدة، ومن الأفضل أن يترك الرجل الشعر، ما دام لم يكن هناك ضررا يقرره الأطباء.

شبكة سبق هو مصدر إخباري يحتوى على مجموعة كبيرة من مصادر الأخبار المختلفة وتخلي شبكة سبق مسئوليتها الكاملة عن محتوى خبر منوعات - الإفتاء توضح حكم ارتداء الأساور الجلد للرجال.. تجوز في هذه الحالة - شبكة سبق أو الصور وإنما تقع المسئولية على الناشر الأصلي للخبر وهو هن
كما يتحمل الناشر الأصلي حقوق النشر ووحقوق الملكية الفكرية للخبر.
وننوه أنه تم نقل هذا الخبر بشكل إلكتروني وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة أو تكذيبة يرجي الرجوع إلى مصدر الخبر الأصلى في البداية ومراسلتنا لحذف الخبر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق