بسبب بكائها..رضيعة تفقد حياتها على يد زوج أمها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

لقيت طفلة مصرية عمرها 6 أشهر حتفها، إثر بكائها بشدة عندما اعتدى زوج والدتها بالضرب على أمها، ما أثار حفيظته فتعدى عليها بالضرب هي أيضًا.

وأمسك المتهم بالطفلة ووجه عدة لكمات لوجهها وأمسك برأسها ورطمها في الحائط لتلفظ أنفاسها الأخيرة بين يديه.

واعترف المتهم بفعلته، مبررا ذلك بأن الحياة صعبة وأنه يوم الواقعة نشبت بينه وبين زوجته مشاجرة قام على إثرها بالتعدى بالضرب عليها وعلى طفلتها حتى أصيبت ولقيت مصرعها خلال إسعافها، مؤكدا أنه لم يشعر بنفسه.

المصدر
صحيفة صدى

أخبار ذات صلة

0 تعليق