برعاية أمير الشرقية.. «الفقهية» السعودية تنظم اللقاء السنوي السادس

صحيفة اليوم السعودية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، سيُقام اللقاء القضائي السنوي السادس «التكييف والصياغة القضائية» الذي تنظمه ممثِّلِيَّة الجمعية الفقهية السعودية بالمنطقة الشرقية، بالتعاون مع قسم الدراسات الإسلامية والعربية في جامعة الملك للبترول والمعادن ولجنة المحامين في غرفة الشرقية خلال الفترة من ٧ - ١١ صفر ١٤٤١ هـ.، الموافق تاريخ 6 - 10 أكتوبر 2019م، بمشاركة عضو هيئة كبار العلماء فضيلة الشيخ عبدالله بن محمد آل خنين. من جانبه، ثمن رئيس مجلس إدارة الجمعية الفقهية السعودية عضو هيئة كبار العلماء سابقا الأستاذ الدكتور سعد بن تركي الخثلان هذه الرعاية الكريمة من سمو أمير المنطقة الشرقية، والتي سيكون لها الأثر الكبير بعد الله في تعزيز الثقافة العدلية بين أطياف المجتمع في المنطقة الشرقية خاصة وفي ربوع وطننا الغالي عامة. ويستفيد من هذا اللقاء الممارسون للقضاء والفتوى والمختصون بالأنظمة والباحثون في النوازل القضائية والفقهية، ويتفرع هذا اللقاء إلى ثلاث دورات في خمسة أيام متتالية. ويهدف إلى تدريب أهل الاختصاص على تطبيق الأحكام الشرعية والأنظمة المرعية على الوقائع القضائية والنوازل الفقهية بالشكل الصحيح وتنمية مهارات الصياغة القانونية، وهذا له أثر كبير في تعزيز الإجراءات الوقائية والحد من التطبيقات المغلوطة أو الناقصة التي تشغل الأجهزة الأمنية والمحاكم على الرغم من أنه يمكن الاحتراز عنها. وتسعى الجمعية الفقهية السعودية -المعنية بخدمة المجتمع في جوانب الفقه والقضاء والقانون- إلى تعزيز المخرجات التعليمية في هذا الجانب وتوسيع دائرة الشراكة المجتمعية من خلال تنوع المشاركين ليشمل ترشيح أكاديميين مختصين من أربع جامعات بالمنطقة الشرقية، وكذلك ترشيح ممارسين للمصرفية الإسلامية في أربعة مصارف بالمنطقة الشرقية، فضلا عن ترشيح ممارسين في السلك القضائي والذين يمثلون الفئة المستهدفة الرئيسة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق