"الدم بقى مية" ربة منزل تتهم ابن شقيقها بالشروع فى قتلها وسرقتها.. صور - سبق نيوز

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سبق نيوز - "بعد ما عطفت عليه وكنت بخلى بالى منه وسرقنى وسامحته.. جالى بيتى وحاول يقتلى وسرق عربيتى وتليفوناتى".. بصوت مرتجف يملؤه الخوف بدأت أمل طلبة، ربة منزل، حديثها لـ"سبق" عن ابن شقيقها يدعى "اسلام. ن. ط" فى الثلاثينات من عمره، عاطل، الذى حاول قتلها خنقا وطعنها بأماكن متفرقة فى جسدها واستولى على أموالها وهواتفها المحمولة وسيارتها وفر هاربا.

 

 

محرر سبق مع المجنى عليها 1

 

محرر سبق مع المجنى عليها 1

 

محرر سبق مع المجنى عليها 2
محرر سبق مع المجنى عليها 2

 

وقالت أمل، إنها تعيش بمفردها فى شقة بمنطقة المقطم، وكان يتردد عليها ابن شقيقها المتوفى المتهم، لافتة إلى انه فى سنة 2015 قام ابن شقيقى بسرقة سيارتى، وتدخل أخى لحل المشكلة وتوصلنا لحل بان أقوم بشراء سيارة معاقين بسعر أقل من مالى الخاص، وحضر ابن شقيقى المتهم لإنهاء إجراءات شراء السيارة ولكن قام بسرقة السيارة وعربون الشراء البالغ 65 ألف جنيه ولم أتمكن من العثور عليه.

وأضافت أمل أنها كانت تمتلك شقة سكنية إضافية وقامت ببيعها واحتفظ بأموالها داخل غرفتها لشراء شقة فى منطقة أخرى، وفى يوم زارنى ابن شقيقى وطلب منى أن اسامحه على ما بدر منه ووعدنى بإنهاء إجراءات شراء السيارة واسترجاع العربون، وقام بتحضير مشروب لى ووضع مخدر بداخله تسبب فى غيابى عن الوعى، وبمجرد أن استيقظت لاحظت باب شقتى مفتوح فتوجهت لغرفتى، وجدت اسلام ابن اخويا سرق فلوس الشقة اللى بيعتها والبالغ قيمتها 500 ألف جنيه.

 

المتهم اثناء توجه للجراج لسرقة السيارة 2
المتهم اثناء توجه للجراج لسرقة السيارة 

 

المتهم اثناء توجه للجراج لسرقة السيارة 3
المتهم اثناء توجه للجراج لسرقة السيارة 

 

المتهم عقب خروجه من منزل المجنى 2عليها
المتهم عقب خروجه من منزل المجنى عليها

 

وأضافت :" انا كنت براعى ابن اخويا لوجه الله بعد ما ابوه توفى وهو كان معتبر والدته متوفية لأنها كانت تعامله بقسوة.. واعتبرته زى ابنى المتوفى وولاد اخواتى ولادى ولكن طلع مايستهلش".

وأشارت أمل إلى انها حررت محضر بقسم الشرطة ضده وتم احالته لمحكمة الجنح وقضت بحبسه سنة ولكنه تمكن من الاختفاء.

واستكملت: " يوم 12 أكتوبر الماضى كنت فى الشقة وبكلم البواب قدام باب شقتى.. وبقوله خالى بالك من عربيتى لسه جيباها جديدة بالقسط.. لاقيت حد واقف قدامى فى الضلمة بيقولى انا جيلك يا عمتى وجيبلك فلوسك وحاطط شنطة كورس على كتفه وبيقولى سلمينى لقسم الشرطة وخدى فلوسلك.. فقولتله عرفت ربنا دلوقتى.. قالى اه علشان تسامحينى واعرف أعيش حياتى".

 

اثار الدم على ملابس المجنى عليها

 

اثار الدم على ملابس المجنى عليها

 

المجنى عليها 1
المجنى عليها  وملابسها الملطخة بالدماء

 

وأضافت : " لسه بكلمه لاقيته بيقلع الكوتشى قولتله لاء متقلعش قام ضربنى على دماغى قدام باب الشقة ودخل وقفل باب الشقة برجله وخنقنى لمدة ربع ساعة استشهدت فيها.. وده حصل الساعة 12 بليل على الساعة 2 ابتديت افوق لاقيت نفسى غرقانة فى دمى ولاقيته ضربنى بسكينة فى جمبى 25 غرزة وخارم بطنى بمفك وكاسر سنانى.. ابتديت اجرى حافية على الشارع وانا فى حالة سيئة وبنزف من كل حتة.. الناس اتلمت عليا فى الشارع.. وقالولى مالك يا مدام امل وقالوا انه فى حد خد العربية وجرى بيها بسرعة.. صحبتنى خدتنى على المستشفى وعلقولى دم وعقبال مطالبوا اهلى.. الشرطة جت بس معرفتش اقابلهم لانى كنت فى حالة سيئة.. على الساعة 3 العصر جت عربية خدتنى على القسم علشان يعملوا محضر فى قسم المقطم واتحركوا وفرغوا الكاميرات علشان يقبضوا عليه بعد ما سرق كل التليفونات بتاعتى وعربيتى بس للآن متمسكش".

 

 

التقرير الطبى 1

 

التقرير الطبى 

 

التقرير الطبى 2
التقرير الطبى 

 

السيارة المسروقة
السيارة المسروقة

 

المتهم
المتهم
محضر سرقة السيارة
محضر سرقة السيارة

 

وأكدت أمل أنها تعيش في حالة رعب من ابن اخويا ، لافتة إلى أنه هارب من رجال الشرطة ، واستكملت :"عايزة أعيش مطمنة انا مسكة في اختى زى الأطفال بسمع جرس الباب بستخبى وبخاف .. انا بحاول امشي من الشقة خايفة منه"، وطالبت أمل الجهات المعنية بحمايتها وسرعة القبض على المتهم واسترجاع حقوقها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق