اليوم أولى جلسات محاكمة صاحبة ناد صحى بتهمة التسبب فى وفاة فتاتين

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعقد محكمة جنح النزهة، اليوم الخميس، أولى جلسات محاكمة، مالكة نادى صحى الجنح، بتهمة الإهمال الذى تسبب فى وفاة فتاتين عقب اشتعال حريق داخل المنشأة غير المرخصة.

وفجر مسئول الحى مفاجأة بشأن الحادث، منها أن النادى الصحى الذى وقع فيه الحريق تم غلقه سابقا فى شهر ديسمبر الماضى، ولكن صاحبته قامت بفتحه مرة أخرى بالمخالفة لقرار الغلق

وأضاف مسئول الحى، أمام نيابة النزهة، أن النادى الصحى يعد نشاطا تجاريا، ومن شروط الأنشطة التجارية، أن تكون فى الطابق الأرضى أو الطابق الأول، وهو ما لا ينطبق على المكان الذى وقع فى الحادث، مشيرا إلى أن العاملة الفلبينية المتوفية لم تحصل على ترخيص بمزاولة المهنة، حيث يشترط قبل تشغيل الأجانب فى نشاط تجارى، الحصول على موافقة من وزارة القوى العاملة.

البداية كانت بتلقى قسم شرطة النزهة، بلاغا بنشوب حريق داخل نادى صحى بالطابق الخامس فى منطقة النزهة، وانتقلت الحماية المدنية على الفور لمكان الحريق وتم السيطرة على الحريق، ولقيت فتاة وعاملة فلبينية مصرعهما اختناقا من انبعاث دخان الحريق داخله وتم نقلهما إلى المستشفى.

وتبين من التحريات والتحقيقات، أن الضحية "ندا" عروس، لم يمر على زواجها شهور، توجهت إلى النادى الصحى لعمل جلسات علاج طبيعى، ونشب الحريق داخل النادى الصحى، وحاول أحد الأشخاص إنقاذها ولكنه فشل وتوفيت هى وفلبنية تعمل فى النادى الصحى.

وانتقلت نيابة النزهة، لمكان الحادث وتبين من معاينة النادى الصحى، أن يقع فى الطابق الخامس، وتفحم بالكامل نتيجة الحريق، كما تبين من التحقيقات أنه غير مرخص، وأمرت النيابة بحبس صاحب النادى الصحى 4 أيام على ذمة التحقيق، وأمرت بانتداب المعمل الجنائى، لمعاينة الحريق والوقوف على أسبابه، كما أمرت النيابة بتشريح جثة الفتاتين لبيان سبب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

وكشفت تحقيقات نيابة النزهة، برئاسة المستشار إسماعيل حفيظ، عن مفاجأة فى واقعة حريق شب فى نادى صحى، أسفر عن مصرع فتاتين، حيث تبين أن المكان غير مرخص، ويباشر معتز زكريا مدير نيابة النزهة، التحقيق مع صاحبه ووجه له تهمة الإهمال وإدارة مكان بدون ترخيص.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق