الأزهر يطالب المجتمع الدولى بموقف حاسم لوقف الاستيطان الإسرائيلى بفلسطين - سبق نيوز

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سبق نيوز - استنكر الأزهر الشريف بشدة قرار طرح عطاءات لإنشاء 1257 ‏وحدة ‏استيطانية جديدة قرب مدينة القدس، بهدف تغيير الواقع السكاني والعبث بالهوية ‏الفلسطينية الأصلية.‏

 

وأكد الأزهر رفضه القاطع وإدانته لهذه القرارات الباطلة التي تشكل انتهاكًا واختراقًا صارخًا لقرارات ‏الشرعية ‏الدولية، ما يوجب على المجتمع الدولي وهيئاته القيام بمسؤولياتهم القانونية والأخلاقية، ‏وموقف حاسم لوقف تلك ‏الإجراءات الجائرة التي تضرب بالقرارات الدولية عرض الحائط، وتسعى لتغيير الهوية الديموجرافية على الأراضي الفلسطينية واستكمال مسلسل اغتصاب أرض دولة فلسطين الشقيقة.

 

وشدد الأزهر الشريف على دعمه الكامل للشعب الفلسطيني المظلوم ونضاله من أجل تحرير ‏أرضه ‏المحتلة ومقدساتنا المعتدى عليها، مطالبًا المجتمع الدولي بمساندة الشعب الفلسطيني في مواجهة ‏هذه القرارات الظالمة، ووقفة حاسمة للتصدي لهذا الإرهاب، مشيدًا بصمود ‏الفلسطينيين وعزيمتهم على عدم التفريط في حقهم وأرضهم.‏

 

وكانت قد أعربت وزارة الخارجية، أمس الأحد، عن إدانتها لقرار السلطات الإسرائيلية طرح عطاءات لإنشاء 1257 وحدة استيطانية جديدة، باعتباره انتهاكًا جديدًا لمقررات الشرعية الدولية، وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

 

هذا، وأعرب أحمد حافظ المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية عن بالغ القلق مما ستؤدي إليه تلك السياسات من تقويض لفرص حل الدولتيّن، وما قد ينتج عنها من عزل للقدس الشرقية عن محيطها الفلسطيني، كما تحول دون المضي قدماً سعيًا لإنهاء الجمود الحالي في القضية الفلسطينية، ووصولاً لأمن واستقرار المنطقة.


أخبار ذات صلة

0 تعليق