المطران منير حنا مفتتحا توسعات جديدة بمستشفى الأسقفية: الفقراء أولًا - سبق نيوز

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سبق نيوز - افتتح المطران منير حنا رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية اليوم الاثنين، المرحلة الثانية من مبنى العيادات الخارجية ومبنى الطوارئ الجديد بمستشفى هرمل التذكارى بمنوف التابعة للكنيسة وذلك بحضور دكتور على جمعة مفتى البلاد السابق وعدد من قيادات الكنيسة ومحافظة المنوفية.

 

وأعرب الدكتور منير حنا عن سعادته بما وصفه بالإنجاز فى بناء توسعات جديدة للمستشفى تكلفت 56 مليون جنيه من خلال مساعدات وتبرعات وذلك فى ذكرى مرور 110 سنة على تأسيس المستشفى.

 

وأكد أن المستشفى دليل على أمانة الله الذى يبنى ويعمر ويرسل لنا من يؤمنون بالخدمة فى هذه المؤسسة الطبية مشددًا: الفقير أولًا فى هذا المكان، متابعا، سعداء جدًا بالمبنى الجديد لكن يهمنا أيضًا العاملين فى المبنى وأن يظل بداخلهم الرغبة فى خدمة الناس فهم لم يأتوا صدفة بل أرسلهم الله لخدمة المجتمع.

 

فيما قال الدكتور على جمعة إن الله يحب الخير الدائم فهو مورد من موارد رضا الله، مؤكدًا أن المطران منير حنا يفعل الخير باتقان وديمومة وشمول، مضيفا، أن الطب علم وفن فالعلم نتلقاه بالكتب والفن بالتدريب فهو ليس غائبًا عن المستشفى التى تقوم بالتعليم وتدريب الفرق الطبية على أعلى مستوى لأنها تريد الكمال.

 

بينما اعتبر محمد موسى نائب محافظ المنوفية أن الله أرسل  لنا فيروس كورونا كاختبار ودعوة للتكاتف الإنسانى، مؤكدًا أن المستشفى شاهدة على 110 سنة من شراكة فى الخير والمحبة والإنسانية.

 

من جانبه، قال دكتور سمير رزق الله مدير المستشفى،  تتضمن المرحلة الثانية من مبنى العيادات الخارجية قسم الطوارئ وقسم طوارئ الأطفال والحوادث وعيادة العظام بالإضافة إلى معمل تحاليل.

 

وأكد على أن هذه الخطوة تأتى فى إطار حرص المستشفى الدائم على صحة المرضى وتقديم خدمة متميزة لهم والارتقاء بالمنظومة الصحية العلاجية وخدمة المواطنين.

 

تعتبر هذه المرحلة هي الثانية من مبنى العيادات الخارجية الجديد حيث تقام على مساحة 550 متر مربع من إجمالي  مساحة المبنى الجديد التى تبلغ 1500 متر مربع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق