المطران منير حنا وعلى جمعة يفتتحان توسعات جديدة بمدرسة الكنيسة الأسقفية.. صور - سبق نيوز

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سبق نيوز - افتتح الدكتور منير حنا، رئيس إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية، اليوم الإثنين، توسعات جديدة بالمدرسة الأسقفية بمنوف، بحضور الدكتور على جمعة مفتى البلاد السابق ومحمد موسى نائب محافظة المنوفية.

 

وبدأ الحفل بقص شريط الافتتاح مبنى التعليم الابتدائي، وقدم تلاميذ المدرسة فقرات متنوعة بدأت بالقرآن الكريم ثم الشعر كما أدى  تلاميذ مركز المنارة من ذوي الإعاقة عرضا فنيًًا

 

وأعرب الدكتور على جمعة، عن سعادته بما وصفه بنجاح نموذج التربية والتعليم والتدريب وهي ثلاثية تبني شخصية ناضجة نفسيًا وعقليًا، فيما قال "حنا"، إن اليابان نهضت بعد مأساة هيروشيما ونجازاكي بالتعليم حيث ترصد ميزانية كبيرة للتعليم باعتباره سببًا رئيسيًا لتقدم اليابان وهي نفس قناعاتنا تجاه وطننا مصر، مضيفا عام 1955 جددنا المدرسة وقال المفكر غالي شكري وقتها وهو أحد خريجي المدرسة إن المدرسة علمته حب الوطن وجيرانه المسلمين وتجويد قراءة القرآن 

 

وتابع حنا،  الدكتور إبراهيم فوزي وزير الصناعة السابق أحد خريجي المدرسة أعرب عن امتنانه لمدرسته التي اتبعت أفضل الأساليب التعليمية وذلك في رسالة بعثها لأسرة المدرسة، فيما أشار الدكتور علي جمعة إلى أن المدرسة تحرص على التربية والتعليم والتدريب الذي يعطي المهارات التي رأيناها في العروض التي قدمها الطلاب بشكل متناغم مؤكدًا أن المدرسة قدمت نموذجًا يهتم بالجو العلمي ويهتم بالطالب والأستاذ .

 

 

وقال محمد موسى نائب محافظ المنوفية، إن المدرسة تعكس روح مصر الأصيلة التي تجمع بين المسلمين والمسيحيين يرتفع فيها الهلال والصليب، كما شدد على فخره بحجم الانجاز الذي تحققته المدرسة الأسقفية التي تبني مواطن واعي ومؤمن ببلده يعرف نسيجها الوطني، فيما قال مجدي أبو السعد مدير المدرسة إن  التوسعات الجديدة تضيف ثلاثة فصول للقدرة الاستيعابية للمدرسة في المرحلة الابتدائية بقسميها العربي واللغات  مؤكدًا إن الفصول الإضافية تأتي استجابة لرغبات أولياء الأمور حيث نستقبل أعداد هائلة من المتقدمين سنويًا وتمنعنا ظروف الكثافة من قبولهم.

 


أخبار ذات صلة

0 تعليق