جامعة الإسكندرية تشارك في المشروع الوطني للقراءة.. مجموع المكافآت 20 مليون جنيه

أعلنت جامعة الإسكندرية ، اليوم، مشاركتها في المشروع الوطني للقراءة، الذى يهدف إلى تشجيع جميع فئات المجتمع المصري للقراءة وجعلها ممارسة يومية لديهم.

ويصل مجموع المكافآت والجوائز بالمسابقة التى تسمح بمشاركة طلاب الجامعات والدراسات العليا إلى 20 مليون جنيه للفروع الأربعة الخاصة بالمشروع.

وتكون فكرة المسابقة ومراحلها على ضرورة أن يقرأ كل متسابق 30 كتابًا باللغة العربية ويلخصها في الموقع الإلكترونى للمشروع، على أن تكون الكتب في 5 مجالات معرفية.

بالإضافة إلى دخول المتسابق في منافسة مع أقرانه في عدد من التصفيات على مستوى كليته ثم جامعته ثم على مستوى الجمهورية.

وقال الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية، إن المشاركة تجرى من خلال الموقع الإلكتروني للمشروع عن طريق ملء استمارة بيانات وبشكل مجاني دون أي رسوم.

وشدد الكردي في بيان له على أهمية المشروع الوطنى للقراءة في إحياء قيمة الالتفاف حول الكتب في ظل ابتعاد الشباب عن القراءة في الآونة الأخيرة.

الخطوات التي ستتخذها جامعة الإسكندرية

وأشار إلى أن جامعة الإسكندرية ستتخذ عدد من الخطوات، لحث طلابها على المشاركة من خلال المواقع الرسمية للجامعة والكليات المختلفة

وأوضح رئيس جامعة الإسكندرية أن التسجيل مفتوح على الموقع الإلكتروني إذ تبدأ التصفيات الأولى فى يناير 2021.

وتنتهي جميع مراحل التصفيات نهاية شهر مارس 2021، على أن يقام حفل لإعلان الفائزين وتكريمهم وتوزيع الجوائز.

تخصيص الجوائز ووفقا للموقع الرسمي للمشروع

  • الفائز الأول جائزته مليون جنيه
  • الفائز الثاني نصف مليون جنيه
  • الفائز الثالث ربع مليون جنيه
  • الفائز من الرابع حتى العاشر 100 ألف جنيه

بالإضافة إلى ميداليات وشهادات تقدير ورحلات ثقافية مدفوعة لأفضل مكتبات العالم تميزًا.

المشروع الوطني للقراءة أعدته مؤسسة البحث العلمي بدولة الإمارات وبفرعها الإقليمي في مصر وأفريقيا.

وذلك بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، وبالتنسيق مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.