وفاة “فرعون السينما المصرية” عبد الرازق الشيمي

رحل الفنان عبد الرازق الشيمي أشهر كومبارس في السينما المصرية، حيث أعلن شقيقه عن خبر وفاته اليوم عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وعلق قائلا: “إنا لله وإنا إليه راجعون، توفي الى رحمة الله تعالى اخي عبد الرازق الشيمي الشهير بفرعون السينما، في مستشفى الهرم، والعزاء علي مقابر الأسرة بعد سكن مصر للشباب وأمام مرصد حلوان ظهرًا، أرجو الدعاء له بالرحمة والمغفرة.

وقبل رحيله بأسبوعين تقريبًا، كتب شقيقه محمد الشيمي عبر فيسبوك، أنه يمر بأزمة صحية، ودعا له بالشفاء: “ربنا يقومك بالسلامة ويخفف عنك ويجعل تعبك فى ميزان حسناتك ويشفيك يا ابن أمي وأبويا، ودايما سند الاخ لا يعوض، اللهم رب الناس اذهب البأس اشفي وانت الشافي شفاء لا يغادر سقما اللهم اشفيه واشفي المرضى اجمعين”.

أعمال عبد الرازق الشيمي

بدأ عبد الرازق مشواره الفنى فى منتصف التسعينيات وشارك عام 1998 فى مسلسل “نحن لا نزرع الشوك”.

وشارك ايضًا عبد الرازق الشيمي، في العديد من الأعمال الفنية التي تخطت الـ50 عملًا ما بين الدراما والسينما، جميعها من الأدوار الصغيرة، إلا أن الفنان الراحل كان من أشهر الوجوه المألوفة على الشاشة، وأشهر أدواره ظهوره بشخصية “فرعون” بفيلم “بلية ودماغه العالية” عام 2000، فعُرف بعدها بـ فرعون السينما.

عبدالرازق الشيمي هو واحد من أشهر الكومبارسات في السينما المصرية، من أشهر أعماله “يوميات ونيس”، “الرجل الآخر”، “لدواعي أمنية”، “كناريا وشركاه”، “الحقيقة والسراب”، “عباس الأبيض في اليوم الأسود”، “سلسال الدم”، “العقرب”، و”الأخ الكبير”.

ويذكر أن اخر اعمال الفنان عبد الرازق الشيمي، مسلسل “الاخ الكبير” مع محمد رجب عام 2020.