تأثيرات الألوان والأشكال على صحة الأطفال

اختيار ألوان غرف الأطفال من أكثر الأعمال التي تحتاج دقة وتركيز في المنزل، فهي تختلف عن باقي الغرف في المنزل وتحتاج أن تكون مجهزة بشكل لطيف وعملي لتحسين من حالة الطفل النفسية والجسدية.

فالألوان من أكثر العوامل التي تؤثر على سلوك ونشاط الأطفال حيث إن عالم الألوان كبير وواسع وكل لون فيه يؤثر بطريقة مختلفه عن الأخر.

أفضل ألوان طلاء غرف الأطفال وتأثيرها عليهم

الأزرق:

– المفضله عند الأطفال وبالأخص الأولاد.
– يعد الأزرق من أفضل الألوان الباردة لانه يعمل على :
– هدوء الجسم والعقل ويساعد على التقليل من المشاعر العدوانية والقلق لدى الأطفال.


الأخضر:

– هو من الألوان المصاحبة للطبيعة.
– يساعد على الهدوء والراحة النفسية والعصبية.
-يساعد الطفل على التركيز والإحساس وتنمية الخيال والإستيعاب بشكل كبير.

الأصفر:

– يحب الأطفال اللون الأصفر نسبة لزهرة عباد الشمس والنحل.
-يساعد على شعور الطفل بالسعادة والإشراق ويحسن من صحة الطفل ولكن يفضل وضع اللون في الغرفة بكمية قليلة حتى لا يثير غضب الطفل و يزعجه.

الوردى:

– هو اللون صاحب المرتبة الأولى عند الفتيات.
– فهو من الألوان الهادئة واللطيفة ولكن مع مرور بعض الوقت يصبح من الألوان المزعجة.
– لا يفضل إستخدامه بشكل كبير في الغرف.

الأحمر:

– من الألوان الدافئة الحادة التي تؤثر على الطفل بشكل كبير ويزيد من نشاطه وحماسه.
– وأيضًا يؤثر سلبا على صحة الطفل ويزيد من معدل ضربات القلب ومعدل التنفس ويجعل الطفل أكثر عدوانية.
– يفضل إستخدامه مع إحدى الألوان الباردة.