فضل الأيام العشر من شهر ذي الحجة.. تعرفوا عليها

اليوم هو أول أيام شهر ذي الحجة 1441، وتعتبر من أفضل الأيام عند الله سبحانه وتعالى، حيث تزداد العبادات من صلاة وصيام وحج وغيرها من العبادات، التي تضاعف من الحسنات والأعمال الصالحة والأجور العظيم عند الله.

قال تعالى: (وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ لِمَنِ اتَّقَىٰ ۗ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ) (البقرة 203).

فضل الأيام العشر من شهر ذي الحجة :

  • من أفضل الأيام والليالي عند الله عز وجل لقوله تعالى: {والفجر وليال عشر}.
  • يستحب صيام الأيام الثمانية الأولي من شهر ذي الحجة.
  • أفضل تلك الأيام هو يوم عرفة، الذي يغفر فيه كافة الذنوب والخطايا، وصيامه يكفر عامين، وروى أبوقتادة رضي الله عنه، أن النبي قال: (صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفِّر السنة التي قبله والسنة التي بعده) رواه مسلم.
  • كما في حديث عائشة رضي الله عنها: ( ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبداً من النار من يوم عرفة، وإنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة، فيقول: ما أراد هؤلاء ؟ ) رواه مسلم.
  • العمل الصالح في الأيام العشر من شهر ذي الحجة أفضل عن غيرها من الأيام، وأنها أعظم أيام الدنيا، حيث قال صلى الله عليه وسلم: (ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر، فقالوا: يارسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء) رواه الترمذي.
  • ومن أفضل الأعمال في الأيام العشر من شهر ذي الحجة، هو الحج إلي بيت الله الحرام، حيث يعتبر هذا من أعظم أعمال البر فهي خير ما يؤدي في تلك الأيام، كما قال صلى الله عليه وسلم وقد سُئل أي العمل أفضل، قال: (إيمان بالله ورسوله، قيل ثم ماذا؟ قال: الجهاد في سبيل الله، قيل: ثم ماذا؟ قال: حج مبرور)
  • الإكثار من الذكر والدعاء، حيث تعد من أفضل الأعمال في الأيام العشر من شهر ذي الحجة، قال صلى الله عليه وسلم: (ما من أيام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد).

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق