فضيلة الإمام الأكبر يفوز بجائزة الشخصية الإسلامية الأولى في 2020

أعلن السلطان عبد الله أحمد شاه، ملك ماليزيا، اليوم الأربعاء،بفوز وتتويج فضيلة الإمام
الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بجائزة الشخصية الإسلامية الأولى لعام 1442هـ/2020م، أثناء احتفالية بالعام الهجري الجديد وهي جائزة من أهم
الجوائز التي تمنحها ماليزيا سنويا، ويتم منحها للشخصيات المرموقة دوليًّا
والتي تلعب دورًا بارزا في خدمة الإسلام.

وأوضحت مشيخة الأزهر، في بيان لها، اليوم الأربعاء، أنه تسلم الجائزة، جمال
عبد الرحيم متولي، سفير مصر لدى ماليزيا، نيابة عن فضيلة الإمام الأكبر نظرًا للظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم من تفشي “فيروس كورونا المستجد”.

وأن هذا التتويج لهذه الجائزة نتيجة لجهوده المبذولة في خدمة قضايا
الأمة الإسلامية وكذالك التعاون بين مصر وماليزيا.