تنسيق 2020.. كل ما تريد معرفته عن كلية التمريض جامعة القاهرة

تلتزم كلية التمريض جامعة القاهرة بإعداد طلاب مؤهلين لتقديم الرعاية التمريضية كما أنها طلاب الثانوية العامة الشعبة العلمية بالإضافة إلى طلاب الدبلومة الأمريكية والدبلومة البريطانية والشهادات المعادلة.

كما أنها تقبل الطالبات الحاصلات على دبلوم المعهد الفني للتمريض والصحي شعبة التمريض فقط ويتم الالتحاق بالفرقة الثانية مباشرة مع اجتياز امتحان المعادلة في المواد اللغة الإنجليزية واللغة عربية والكيمياء والفيزياء.

وكان تنسيق كلية التمريض جامعة القاهرة لعام 2019 هو 385.5 درجة أي ما يعادل 94.02 % وتكون مدة الدراسة في الكلية لخمس سنوات وتكون السنة الخامسة هي سنة الإمتياز.

أقسام كلية التمريض جامعة القاهرة

تحتوي كلية التمريض على 8 أقسام

  • أساسيات التمريض
  • التمريض الباطني الجراحي
  • تمريض الأطفال
  • تمريض نساء وتوليد
  • تمريض الحاﻻت الحرجة
  • تمريض الصحة النفسية
  • تمريض صحة مجتمع
  • إدارة التمريض

شروط الالتحاق بكلية التمريض جامعة القاهرة

أن تكون اللغة الأجنبية الأولى هي اللغه الإنجليزية، بإستثناء خريجي مدارس اللغات.

اجتياز اختبارات القدرات الخاصة بالكلية منها” المقابلة الشخصية، الاختبار التحريري للقدرات، اختبار تحريري للغة الإنجليزية، بالإضافة إلى الكشف الطبي الخاص بالكلية”.

أن يكون الطالب سليم صحيًا ولا يعاني من مشاكل في القلب وخلوه من الأمراض المزمنة بالإضافة إلى سلامة البصر والسمع والنطق، والخلو من الأمراض العصبية والنفسية.

أنواع اختبارات كلية التمريض

الاختبار الكتابي وهو يقيس قدرة الطالب التحليلية والاستدلاليةوذلك من خلال قياس “القدرة على فهم المقروء، قدرته على إدراك العلاقات المنطقية، قدرته على حل المسائل المبنية على مفاهيم رياضية أساسية، قدرته على الاستنتاج، قدرته على القياس والتطبيق”.

بينما ينقسم اختيارات الكلية إلى اختبار القدرات العامة واختبار التحصيل الدراسي ويحتوي اختبار القدرات العامة على جزء لفظي يشمل 12 سؤال باللغة الإنجليزية و14 سؤال باللغة العربية.

وجزء آخر كمي ويشمل 12 سؤال في الرياضيات لاختبار القدرات ويركز هذا الإختبار على القياس وحل المسائل.

بينما يشمل اختبار التحصيل الدراسي 12 سؤال في العلوم الصحية الأساسية مثل “أحياء، كيمياء، فيزياء.

بالإضافة إلى حصيلة تركيز الطالب من معلومات في المرحلة الثانوية.

جدير بالذكر أن الاختبار لا يعتمد بشكل مباشر على المعلومات التي يحصلها الطالب من المقررات الدراسية وعليه التعود على طريقة الأسئلة والإجابة.