نقيب المعلمين يطالب بإعادة هيكلة الأجور وإنهاء أزمة أساسي المرتب

طالب خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، بضرورة إعادة هيكلة أجور المعلمين وإنهاء أزمة أساسي المرتب.

وذلك على أن تكون مرتبات المعلمين على أساسي 2019/2020 بدلاً من وقفها على أساسي 2014.

وذلك لأنه لا يمكن إحداث تغيير في أجور المعلمين وأساسي الراتب بهذا المستوى.

خطابات خلف الزناتي نقيب المعلمين

وأكد الزناتي في خطابات رسمية للدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني.

وذلك عن أهمية إعادة توزيع مكافأة الامتحانات.

وذلك بما يضمن العدالة بين المعلمين وموظفي ديوان عام الوزارة.
وأضاف الزناتي في خطاباته، ضرورة إنهاء أزمة الحساب الموحد في المدارس، والتي تجعل المعلمين ينفرون من المجموعات المدرسية.

كما وضح أهمية أن يتم صرف مستحقات المعلم في المجموعات المدرسية بشكل شهري بدلاً من إدخالها في الحساب الموحد ثم السير في دورة صرفها.
بما يهدر الوقت ويسبب أعباء ضخمة للمعلمين وأسرهم.

وأشار الزناتي إلى أن تلك المقترحات تأتي في إطار حرص النقابة على تحسين الأحوال المادية للمعلمين وإدراكاً لدورها المجتمعي بشأن قضايا أعضائها.

وذلك في ضوء التكليفات التي أصدرها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بإعداد خطة عاجلة لتحسين أوضاع المعلمين ، والعمل على رعايتهم .